لندن (رويترز)

تراجع الين الياباني إلى أدنى مستوى في عشرة أشهر أمس، مواصلا نزوله من الجلسة السابقة التي شهدت هبوط العملة عن مستوى فني رئيس أمام الدولار الذي يزداد قوة.
وأثارت أنباء اقتصادية سيئة من اليابان حديثاً عن أن البلاد دخلت في ركود بالفعل وتخلت صناديق يابانية عن أصول محلية لصالح الأسهم الأميركية والذهب.
وألحق تحسن الشهية للمخاطرة في الأسواق العالمية الضرر بالين الذي ينتفع عادة عندما تمر الأسواق بصعوبات.
وواصل الين النزول إلى 111.84 مقابل الدولار، وهو أضعف مستوى منذ أبريل 2017. وتراجع اليورو 0.1% إلى 1.079 دولار.
وأمام سلة من العملات الرئيسة، بلغ مؤشر الدولار أعلى مستوى منذ مايو 2017 وبات مرتفعا أكثر من 3.5% هذا العام.