الإمارات

الاتحاد

القوات الجوية تنظم يوماً مفتوحاً في الفجيرة

محمد بن حمد بن سيف الشرقي وعدد من الضباط يستمعون لشرح عن المعرض المصاحب

محمد بن حمد بن سيف الشرقي وعدد من الضباط يستمعون لشرح عن المعرض المصاحب

أقامت القوات الجوية والدفاع الجوي بالتعاون مع دائرة الموارد البشرية بالفجيرة صباح أمس برنامج اليوم المفتوح والمعرض المصاحب له والذي يستمر ثلاثة أيام في قاعة البستان بالفجيرة، وذلك تحت رعاية سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة.
حضر الافتتاح الشيخ المهندس محمد بن حمد بن سيف الشرقي مدير دائرة الحكومة الالكترونية بالفجيرة ومدير القوة البشرية في القوات الجوية والدفاع الجوي ومدراء الدوائر المحلية والاتحادية وعدد من كبار المسؤولين وطلاب المدارس.
وتجول الشيخ المهندس محمد بن حمد بن سيف الشرقي والحضور بأقسام المعرض المصاحب لبرنامج اليوم المفتوح الذي يهدف الى إيجاد فرص عمل للشباب الذكور والاناث.
وقال مدير القوة البشرية في القوات الجوية والدفاع الجوي في كلمة له “ تأتي المشاركة في اليوم المفتوح للقوات الجوية والدفاع الجوي للتعاون لإيجاد بيئة عمل مثالية للشباب المواطن لتحقيق مستقبلهم المهني من خلال إيجاد فرص عمل مناسبة ومتميزة لهم بما يتلاءم مع مؤهلاتهم الدراسية وطموحاتهم” . وأضاف “إن هدفنا من المشاركة في هذا اليوم المفتوح التعريف بالقوات الجوية والدفاع الجوي وأهمية دورها في حماية مكتسبات الوطن واستقطاب الشباب المواطن من الذكور والاناث للعمل بها حيث تتوفر في القوات الجوية والدفاع الجوي تخصصات ومجالات عمل متعددة بالصفة العسكرية والمدنية تمكن شباب الوطن من حرية الاختيار للمجال الذي يناسبهم ويرضي طموحاتهم وميولهم الدراسية في بيئة عمل متميزة ومنافسة”. وأعرب عن “التطلع دائما للارتقاء وتطوير مواردنا البشرية من خلال تأهيلهم بدورات تخصصية داخل وخارج الدولة”. وقال محمد خليفة الزيودي مدير دائرة الموارد البشرية بالفجيرة” اننا في الدائرة وبالتعاون مع كل المؤسسات بالدولة نسعى لإيجاد فرص عمل حقيقية للباحثين عن العمل”.
ومن جهة أخرى قال مدير البحوث والدراسات في مجلس رعاية التعليم والشؤون الأكاديمية الدكتور عبدالحليم المدني”لقد نظم هذا اللقاء من خلال القوات الجوية ودفاع الجو بالتعاون مع الموارد البشرية ومجلس رعاية التعليم، وقد شارك 2000 طالب وطالبة من قبل المجلس في المعرض، ليطلعوا عن قرب على مزايا الانخراط في القوات الجوية والدفاع الجوي، سواء باختيارهم كطيارين أو في الفروع المساعدة كالهندسة ونظم المعلومات وغيرها”.

اقرأ أيضا