الاتحاد

الاقتصادي

انخفاض الوظائف وارتفاع العجز التجاري في أميركا

أظهر تقرير حكومي امس أن أصحاب الاعمال في الولايات المتحدة قلصوا الوظائف للشهر الثاني على التوالي خلال فبراير الماضي، إذ انخفض عدد الوظائف 63 ألفا في أكبر انخفاض شهري منذ نحو خمس سنوات مع تزايد ضعف سوق العمل·
وقالت وزارة العمل إن الانخفاض الذي سجل الشهر الماضي في الوظائف أعقب هبوطا بمقدار 22 ألف وظيفة في يناير بدلا من 17 ألف وظيفة وفق التقديرات السابقة· كما خفضت الوزارة عدد الوظائف الجديدة في شهر ديسمبر إلى 41 ألفا بدلا من التقدير السابق البالغ 82 ألفا·
وهذه هي المرة الاولى التي تنخفض فيها الوظائف في شهرين متتاليين منذ مايو ويونيو عام ·2003 وكان الاقتصاديون توقعوا زيادة الوظائف بواقع 25 ألفا الشهر الماضي·
إلى ذلك، قال مكتب الميزانية التابع للكونجرس الاميركي إن من المتوقع أن يصل العجز في الميزانية الاميركية للسنة المالية التي تنتهي في 30 سبتمبر المقبل 396 مليار دولار لزيادة وتيرة الانفاق دون موارد عنها في العام الماضي وتباطؤ نمو الايرادات·
وفي تقرير شهري عن الميزانية قال مكتب الميزانية يوم الخميس إن العجز في الاشهر الخمسة الاولى من السنة المالية بلغ 262 مليار دولار بزيادة 100 مليار عنه في الفترة المقابلة من العام الماضي· وبني التقدير الأخير للعجز في السنة كلها على افتراض أن الكونجرس سيعتمد طلب الرئيس جورج بوش تخصيص تمويل إضافي للحرب في العراق وأفغانستان· ومن المتوقع أن يقترع أعضاء الكونجرس على التمويل الاضافي في الاشهر القليلة المقبلة وذلك رغم المعارضة واسعة النطاق للحرب· وقال مكتب الميزانية إن ايرادات الشركات انخفضت في كل شهر من الشهور الثمانية الاخيرة وإن الايرادات ستنخفض بنحو واحد في المئة هذا العام مقارنة بالعام الماضي·

اقرأ أيضا

5.5 مليار درهم تجارة أبوظبي من الألومنيوم العام الماضي