الاتحاد

الإمارات

«أبوظبي للتعليم»: حفلات التخرج بالمدارس ولا رسوم على الطلبة

السيد سلامة (أبوظبي) - وجه مجلس أبوظبي للتعليم المدارس الخاصة في الإمارة، بمكاتبه التعليمية الثلاثة في أبوظبي والعين والغربية، بضرورة الالتزام بالمعايير التي حددها بشأن حفلات تخرج الطلبة بحيث لا يتم تحميل أولياء أمور الطلبة أية مصاريف مالية مترتبة على تلك الحفلات. ووجه المجلس المدارس الخاصة، بضرورة إقامة حفلات التخرج في المدرسة نفسها أو في أحد الصروح الثقافية أو العلمية التابعة لمؤسسات حكومية أو خاصة في الإمارة، بعد الحصول على التصاريح اللازمة لذلك من الجهات المعنية، وفي حال رغبت مدرسة بتنظيم حفل التخرج في أحد الفنادق فعلى إدارتها تحمل الكلفة المالية والنفقات اللازمة لذلك دون تحميل ولي الأمر أية أعباء مالية. وأكد المجلس على أنه لا يجوز لأية مدرسة تحصيل مبالغ مالية من الطلبة وأولياء أمورهم نظير حفلات التخرج في رياض الأطفال وحتى الصف الثاني عشر، كما أنه ينبغي على جميع المدارس الخاصة في الإمارة الالتزام التام بالقيم التربوية التي حددها المجلس. وأشار المهندس حمد علي الظاهري المدير التنفيذي لقطاع المدارس الخاصة، وضمان الجودة أنه ينبغي على المدارس الخاصة إرسال طلبات للحصول على موافقات المجلس بشأن حفلات تخرج طلبة الصف الثاني عشر.
وأضاف: يؤكد المجلس على أن هذه الحفلات ينبغي ألا تخرج عن السياق التربوي، وينبه إلى ملاحظات عدد من أولياء الأمور خلال الفترة الماضية والذين اشتكوا فيها من أن إدارات بعض المدارس تغالي في المصروفات المالية التي تحصل عليها منهم مقابل تلك الحفلات، والتي تتم عادة في الفنادق، ويتحمل أولياء الأمور أعباءً مالية نظير مشاركة أبنائهم فرحة التخرج.
ولفت إلى أن المجلس وجه المدارس الخاصة، أن تتم جميع حفلات التخرج في المدرسة نفسها أو في أحد الصروح الثقافية أو العلمية التابعة لمؤسسات حكومية أو خاصة في الإمارة، بعد الحصول على التصاريح اللازمة لذلك من الجهات المعنية، وفي حال رغبت إدارة المدرسة بتنظيم حفل التخرج في أحد الفنادق فعلى الإدارة تحمل الكلفة المالية والنفقات اللازمة لذلك دون تحميل ولي الأمر أية أعباء مالية.وعلمت «الاتحاد» أن المجلس تلقى خلال شهري مايو ويونيو الماضيين عددا من شكاوى أولياء أمور الطلبة رصدوا فيها مغالاة شديدة من قبل بعض المدارس الخاصة، فيما يتعلق بحفلات التخرج والتي بلغت رسومها على الطالب الواحد في بعض المدارس أكثر من 5 آلاف درهم يتحملها ولي أمر الطالب مقابل مشاركة ابنه في حفل التخرج، كما أن متوسط كلفة الطالب في معظم تلك الحفلات يبلغ حوالي 1500 درهم، وهناك مدارس تشترط شراء مستلزمات معينة لحفل التخرج من بينها «روب أو عباءة التخرج»، وبلغت كلفة هذا الروب خلال العام الماضي في إحدى المدارس الخاصة 800 درهم، بالإضافة إلى 500 درهم عن كل فرد من عائلة الطالب يشارك في الحفل.

اقرأ أيضا

حاكم الفجيرة يحضر مأدبة غداء أقامها سعيد سيف بن شاهين بمنزله