الاتحاد

تثير الحنق

فضيحة الموضة هذه المرة جاءت صارخة، ولا أعرف أين سيصل الشباب بها·· فغالباً ما يعتريني الحنق عندما أذهب للأماكن العامة والترفيهية وأرى مناظر تدمي القلب لما وصل إليه حال معظم الشباب العربي الذين ركضوا وراء الموضة الأجنبية، فقد اتجهوا إلى لبس ''البنطلونات'' التي لا توفر لمرتديها الحشمة فهي تفضح أكثر مما تستر، خاصة تلك التي توضع على الخاصرة بطريقة متهدلة تكاد تسقط عن أجسامهم على الأرض، ولا يلتفتون بذلك إلى مشاعر الآخرين خاصة كبار السن، فهم، على حد قولهم، يتبعون الموضة· وللأســــف لم يــعد هذا الأمــــر مقصـــوراً على الرجال بل امتد للنساء أيضاً، فأصبــــح الكــثير منهــــن يتهافتن على البنطلون (لو وست) مستعرضات أجسامهن وقمصانهن·· لدرجة باتت رؤيتهن تثير الرثاء وتهيج الألم على ضياع مستقبل هذا الجيل الجديد·· لذا أتمنى أن تكون هناك رقابة في المراكز التجارية على الملابس حتى لا تصل الأمور إلى ما لا نريده·

عصام عبدالله

اقرأ أيضا