الاتحاد

طفلي ثرثار

لاحظت في الفترة الأخيرة أن طفلي دائم الثرثرة والسؤال المتكرر، وأنزعج كثيرا من ذلك خاصة بعد رجوعه من المدرسة، وأحاول بشتى الطرق أن أصده أو أتجاهله، وذات يوم شاهدت أمام إحدى الصديقات ردة فعلي، فلامتني وعاتبتني على هذا التصرف مع طفلي البريء رغم ثقافتي العالية، لكنني اجهل كيفية التعامل معه· وأوضحت لي أن الإنصات للطفل والحوار معه يلعبان دورا هاما في تنمية التفكير لديه، لان أي فرد يحتاج لأن يفكر كي يعبر عن شيء ما بالكلام، ويساعد رد فعل الآخرين وأسئلتهم على بلورة الأفكار وتعميقها، وقالت إن هناك عدة أسباب وراء ثرثرة الأطفال منها الرغبة وحب الاستطلاع واستكشاف العالم من حوله وقدرته العالية على التواصل الاجتماعي لغويا ناهيك على أنها قد تكون إشارة إلى ذكاء الطفل، وتعلم بعض الأطفال القراءة مما يثرى لديهم المفردات اللغوية ويظهر هذا الســـلوك من عمر (6-10) سنوات· وقالت أيضا إن طفلي يستعرض قدرته في نطق ما تعلمه من ألفاظ وعبارات من خلال البيئة المحيطة به، بالإضافة إلى انه قد يكون إشارة إلى موهبة الطفل الإبداعية، وأخيرا من أجل اللعب والتسلية والضحك· وبعد ذلك، عرفت كيف أتصرف بحكمة مع طفلي وشكرت تلك الصديقة الوفية التي بينت لي الخطأ من الصواب·

آمنة سالم

اقرأ أيضا