صحيفة الاتحاد

الرياضي

الهيئة تدعو الاتحاد والأندية للتصدي للشغب



بعد تصاعد حالات الشغب في الملاعب والصالات الرياضية وامتدادها لتشمل قطاعات الشباب والناشئين وفي رد فعل سريع وحاسم اصدر ابراهيم عبدالملك محمد الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة تعميما عاجلا الى جميع الاتحادات والأندية محذرا من ان تتحول هذه الحالات الى ظاهرة وطالب بضرورة التصدي لهذه الحالات الدخيلة ووضع الحلول الكفيلة بالقضاء عليها قبل استفحالها ووضع آليات عمل مشددة للحفاظ على قدسية الملاعب والصالات وتعزيز المبادئ التربوية·
وجاء نص التعميم على النحو التالي: ''نظرا للتصاعد الواضح لحالات الشغب - الفردية - الدخيلة على ملاعبنا وصالاتنا والتي امتدت آثارها السلبية لتطال قطاع الشباب والناشئين·· ورغم قناعة الهيئة بأنها لم تصبح ظاهرة إلا انه يتعين علينا جميعا ضرورة التصدي لهذه الأحداث ووضع الحلول الكفيلة بالقضاء عليها قبل استفحالها وتحولها الى ظاهرة تضرب بآثارها السلبية في اوصال ملاعبنا وصالاتنا·
لهذا ومن منطلق حرص الهيئة على ان تظل ملاعبنا وصالاتنا خالية من مثل هذه الحالات الفردية وان تواصل رسالتها نحو تحقيق الاهداف الموضوعة لها·· تهيب الهيئة بالاتحادات والأندية الرياضية سرعة للتحرك ووضع آليات عمل مشددة من شأنها القضاء على هذه الآفة وتعزيز المبادئ التربوية والمحافظة على المضي في طريق دفع الحركة الرياضية للأمام دون التوقف أمام هذه الأحداث''·
تطوير الهيئة العامة
وعقد ابراهيم عبدالملك محمد الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة اجتماعاً - الأول من أمس- حضرت قيادات وكوادر العمل الاداري بالهيئة وذلك في إطار الخطط والبرامج الرامية الى تطوير الأداء المؤسسي ووضع آليات للدخول في مرحلة ''هندسة الاجراءات'' التي تعتمد على تقوية الجهاز الاداري وتطوير اجراءات العمل بالهيئة·· جاء هذا في اشارة واضحة الى الاتجاه الذي عقدت الهيئة العزم على المضي فيه وفق أهدافها الاستراتيجية المحددة بفترة زمنية تصل فيها الى أقصى مراحل التطوير والارتقاء بمستويات كافة الكوادر·
عقد الاجتماع عقب متابعة العرض المرئي عن استراتيجية الحكومة الاتحادية الخاصة بالهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة والمتضمن رؤى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ونظرة سموه المستقبلية تجاه الحركة الرياضية والشبابية بالدولة·· حيث أشار ابراهيم عبدالملك الى أهمية المرحلة المقبلة وضرورة أن تواكب بُعد النظرة المستقبلية الطموحة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم·
وشدد الأمين العام خلال الاجتماع على ضرورة تنفيذ برامج التطوير والارتقاء بمستويات الكوادر الادارية لإحداث النقلة المطلوبة للمرحلة المقبلة، وأكد على أهمية دراسة السلبيات والايجابيات وملء الفراغات الشاغرة في الكوادر ومحاربة الروتين بل وتدمير البيروقراطية في العمل وعدم الاستسلام للعمل الروتيني·· وأعطى مزيداً من الصلاحيات وحرية الحركة لقيادات العمل الرياضي والشبابي بالهيئة·· وقال: لاشك أن الاستسلام للعمل الروتيني هو أحد أسباب تأخر مراحل النهوض والتطور·
وأكد أنه بعد الاعلان عن الاستراتيجية العامة للهيئة ستدخل الهيئة في مرحلة جديدة وحاسمة تتطلب مزيداً من الجهد والفكر والعمل·· وأصدر قراراً بتشكيل فريق عمل للاشراف ومتابعة تنفيذ التوصيات والقرارات الصادرة بشأن خطوات ومراحل التطوير الاداري والفني وفتح قنوات جديدة للتواصل مع كافة المؤسسات الرياضية والشبابية التي تنضوي تحت جناح الهيئة·