الاتحاد

عربي ودولي

«نيويورك تايمز»: كرزاي يتباحث سراً مع المتشددين

كابول (وكالات) - نقلت صحيفة «نيويورك تايمز» الأميركية أمس عن مسؤولين أفغان وغربيين لم تذكرهم قولهم إن الرئيس الأفغاني حامد كرزاي يجري محادثات سرية مع مسؤولي حركة طالبان، أملا في إقناعهم بإبرام اتفاق سلام مع حكومته. وقالت الصحيفة أن المتحدث بأسم كرزاي أكد إجراء اتصال ووصفها بالإيجابية.
وأخبر المسؤولون الصحيفة بأن المحادثات التي بدأتها طالبان لم تجن ثمارا حتى الآن لكنها قد تساعد في تفسير تصاعد عداء كرزاي المعلن لواشنطن.
وفي نوفمبر أي في نفس وقت بدء المحادثات السرية تقريبا أعلن كرزاي نيته عدم توقيع اتفاق أمني ثنائي مع الولايات المتحدة لحين إجراء الانتخابات الرئاسية في إبريل. وتدهورت العلاقات بشدة بسبب رفض كرزاي التوقيع، مما قلص التأييد الفاتر للحرب في واشنطن التي خفضت مساعدات تقدمها للمدنيين في العام المالي 2014 إلى النصف. ونفت طالبان الأفغانية أمس وجود هذه المباحثات. ووصف المتحدث باسمها ذبيح الله مجاهد الأنباء عن هذه المباحثات بأنها «شائعات لا أساس لها من الصحة». وأضاف في اتصالات مع وكالات الأنباء «نرفض بقوة أي شائعات وتقارير عن اجتماع زعمائنا مع إدارة كابول.. لم يعقد أي شخص من الحركة أي اجتماعات رسمية أو غير رسمية علنية أو سرية مع إدارة كابول».

اقرأ أيضا

المحافظون القوميون يحتفظون بالأغلبية البرلمانية في بولندا