الاتحاد

الرياضي

رجـال الشطرنـج اتفقـوا على ألا يتفقـوا!

اجتماع الهيئة مع أطراف نزاع الشطرنج لم يثمر أي حل

اجتماع الهيئة مع أطراف نزاع الشطرنج لم يثمر أي حل

لم يخرج الاجتماع المشترك للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، مع رئيس اتحاد الشطرنج ورؤساء وممثلي أندية الشارقة وعجمان والفجيرة وفتيات الشارقة، بأية نتائج إيجابية، كما لم يساعد على احتواء المشكلة الناشبة بين رئيس الاتحاد من جهة، والأعضاء المستقيلين من مجلس إدارة الاتحاد التابعين للأندية المذكورة، والتي تصاعدت بشكل ملحوظ في الأيام الأخيرة، لدرجة أن كل طرف تمسك بموقفه ورمى الكرة بملعب الهيئة لاتخاذ ما تراه مناسباً· وعلمنا أن الهيئة ستتصدر بياناً بهذا الخصوص، خلال الساعات القليلة المقبلة، توضح فيه موقفها بشأن تلك الأحداث دون استبعاد تشكيل لجنة للتحقيق في تلك المشكلة، كما علمنا بأن الهيئة قررت إحالة الموضوع للانتخابات المقبلة المقررة في شهر يونيو، حيث ستحتكم كل الأطراف الشطرنجية لانتخاب مباشر لتشكيل مجلس إدارة جديد، وبذلك سيبقى الوضع على حاله مع استمرار المجلس الحالي بأعضائه الحاليين·
وخلاصة الاجتماع أن أصحاب العلاقة لم يخرجوا بالنتائج التي كانت تتطلع إليها الهيئة، واتفقوا على ألا يتفقوا تاركين الأمر للهيئة لاتخاذ ما تراه مناسبا·
وكان إبراهيم عبد الملك أمين عام الهيئة قد حرص على الاجتماع مع اطراف النزاع، للاستماع لوجهة نظرهم، والآراء التي طرحها رئيس الاتحاد وممثلي الأندية الأربعة، على أن يقوم بعرض النتائج على معالي عبد الرحمن العويس وزير الثقافة والشباب رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة·
وتعود أصل المشكلة الى الخطوة التي اتخذها مجلس إدارة الاتحاد، في غياب رئيسه إبراهيم البناي والذي كان يؤدي مناسك الحج بتدوير المناصب وتكليف كل من هشام الطاهر أمين عام الاتحاد الآسيوي ونجيب محمد صالح رئيس اللجنة الفنية بالاتحاد، للقيام بمهام أمين السر العام وأمين السر المساعد، بدلاً من محمد كاجور النعيمي أمين السر السابق والدكتور سرحان المغيبي أمين السر المساعد، بسبب عدم تفرغ كاجور لمهامه كأمين السر العام وبعض المخالفات التي قام المعيني خلال ترؤسه لبعثتي الإمارات في البطولة العربية بسوريا وبطولة العالم في إيطاليا، على حد قوله رئيس الاتحاد والذي أعلن عنها خلال مؤتمره الصحفي الأخير·
في نفس الوقت رأى الأعضاء المستقيلون أن مجلس الإدارة الحالي بحكم المستقيل قانونياً، نظراً لاستقالة ثلاثة من أعضائه علاوة على عدم وجود ممثل لنادي فتيات الشطرنج في المجلس، وهذا يعني أن هناك أربعة أندية مقاطعة للاتحاد مع عدم اعتراف هؤلاء بقانونية نادي دبي للرياضات الخاصة كعضو كاف في المجلس وهو الأمر الذي نفاه رئيس الاتحاد إبراهيم البناي، بعد تأكيده أن النادي المذكور يتمتع بعضوية كاملة منذ نهاية العام الماضي·
وإزاء تمسك كل طرف بموقفه، رفع إبراهيم عبد الملك الجلسة، التي استمرت حوالي أربع ساعات في انتظار إصدار بيان بهذا الخصوص· حضر الاجتماع إبراهيم البناي رئيس اتحاد الشطرنج، ومن جانب الأندية الشيخ سعود المعلا رئيس نادي الشارقة للشطرنج، وثاني جمعة بالرقاد رئيس نادي دبي للرياضات الخاصة، ومحمد كاجور النعيمي نائب رئيس مجلس إدارة نادي عجمان للشطرنج، وعبد الله أميري أمين سر نادي الفجيرة للشطرنج، ونجيب محمد صالح من نادي دبي للشطرنج، وآلاء النقبي أمين سر نادي فتيات الشارقة للشطرنج·

اقرأ أيضا

نيوكاسل يعلن رحيل الإسباني بينيتيز عن تدريب الفريق