الاتحاد

الرئيسية

شقيقان يفجران نفسيهما في الدار البيضاء



الدار البيضاء-وكالات الأنباء: مرة أخرى، شهدت الدار البيضاء، العاصمة التجارية للمغرب أمس فصلا جديدا من العمليات الانتحارية، لكنها لم تسفر سوى عن مقتل إرهابيين شقيقين حاولا الوصول إلى بعض المصالح الأميركية الدبلوماسية بالمدينة، التي تعرضت لعمليات مماثلة قبل أربعة أيام· واعلن مصدر أمني أنه تم اعتقال ثلاثة إرهابيين أحدهما زعيم خلية الانتحاريين، وأحد مساعديه فيما استسلم انتحاري ثالث بعد أن القى حزامه الناسف إثر محاصرة الشرطة له· كما عثرت الشرطة على متفجرات في منازل انطلق منها الإرهابيون· وقال شهود عيان إن الانتحاري الأول فجر نفسه على بعد نحو ستة أمتار من المركز الثقافي الأميركي والثاني على بعد نحو 60 مترا من قنصلية الولايات المتحدة ، ولم يقتل في التفجيرين إلا الانتحاريان على الفور وأصيبت امرأة مارة بجروح طفيفة·
وفي الجزائر، حذرت السفارة الأميركية من وقوع عمليات إرهابية جديدة أمس ، لكن لم يحدث شيء ، فيما واصلت قوات الأمن الجزائرية تمشيط أوكار الإرهابيين قرب العاصمة، بحثا عن شركاء لمنفذي تفجيرات الأربعاء الماضي· وقالت الإذاعة الجزائرية إن جماعة مسلحة تتألف من خمسة أشخاص هاجمت صباح أمس مركزا بريديا ببلدة بني دوالة التي تبعد 25 كلم عن محافظة تيزي وزو بمنطقة القبائل حيث قتلوا مدنيا وجرحوا اثنين آخرين وسطوا على مبلغ مالي ، وذكرت تقارير إخبارية أخرى أن جماعة إرهابية زرعت عبوة ناسفة فجرت أحد أنابيب الغاز شرقي الجزائر مما أدى إلى انفجار الأنبوب وإلحاق أضرار جسيمة به·
في غضون ذلك اعلنت فرنسا أنها تعتزم إرسال وفد من الخبراء الأمنيين المختصين بمكافحة الإرهاب إلى الجزائر لاتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية رعاياها المقيمين هناك، بحسب ما ذكر متحدث باسم السفارة الفرنسية هناك·

اقرأ أيضا

البحرين ترحب بدعوة خادم الحرمين لعقد قمتين طارئتين