الاتحاد

الرياضي

وداعاً قاهر فيدرر

روجر فيدرر

روجر فيدرر

ما أشبه اليوم بالبارحة فقد ودع الانجليزي آندي موراي المصنف رقم 11 عالمياً البطولة أمس حاملاً مفاجآته بعد أن سقط أمام الروسي نيكولاي دافيدنكوالمصنف رابعاً 7/5 و6/4 ليصعد الأخير إلى الدور نصف النهائي الذي يلاقي فيه الإسباني فيسليانو لوبيز والذي أقصى مواطنه دايفيد فيرير 6/4 و6/·3
بذلك كرر موراي الذي أطاح بالمصنف الأول وحامل لقب البطولة 4 مرات روجر فيدرر في أكبر المفاجآت ما بدأته الإيطالية فرانشيسكا شيافوني عندما أطاحت بالمصنفة الأولى وحاملة اللقب 4 مرات جاستين هينان ثم رحلت قبل بلوغ نصف نهائي بطولة السيدات·
في المباراة الاولى، حقق دافيدنكو، فوزا ثأريا على موراي (21 عاما و11 عالميا)، ووضع حدا لمغامرته التي بدأت بإخراج السويسري روجيه فيدرر حامل اللقب من الدور الاول·
وكان دافيدنكو خسر المباريات الثلاث الاخيرة، امام موراي آخرها في نصف نهائي دورة قطر منذ حوالي اسبوعين والتي توج بلقبها الاخير، فحقق ثأره من الاسكتلندي، محققا عليه الفوز الثالث في 6 مباريات بينهما·
ويبحث الروسي عن لقبه الاول في 2008 والاول منذ نوفمبر الماضي، عندما احتفظ بلقبه بطلا لدورة موسكو، إثر فوزه على الفرنسي بول هنري ماتيو، وكان ذلك اللقب الوحيد لدافيدنكو في 2007 والحادي عشر في مسيرته·
وجاءت المواجهة قوية جدا بين اللاعبين خصوصا في المجموعة الاولى، حيث فشل أي منهما في فرض نفسه على إرسال منافسه حتى تمكن دافيدنكو من كسر إرسال الأسكتلندي في الشوط الحادي عشر، ليحسم المجموعة في ساعة ودقيقة·
ومع بداية المجموعة الثانية ضرب موراي بقوة وفاز على إرسال الروسي ليتقدم 3-صفر، قبل أن يستعيد الاخير زمام المبادرة ويرد بالمثل في الشوط الخامس، ثم يكرر الامر في الشوط السابع لينهي المجموعة 6-3 والمباراة في ساعة و43 دقيقة·
وفي المباراة الثانية، حسم لوبيز (26 عاما و41 عالميا) المواجهة الاسبانية مع فيرر بالفوز عليه 6-4 و6-3 في ساعة و11 دقيقة·
واصبح فيرر المصنف الثاني الذي يخرج على يدي لوبيز بعد التشيكي توماس بيرديتش الثامن الذي خسر أمامه امس الاول في الدور الثاني·
واستهل فيرر المجموعة الاولى بطريقة جيدة بعدما فاز على ارسال مواطنه في الشوط الثالث ليتقدم 3-،1 إلا أن لوبيز رد بالمثل وكسر إرسال منافسه في الشوطين الثامن والعاشر، ليحسم المجموعة 6-4 في 36 دقيقة·
وتكرر سيناريو المجموعة الاولى في بداية الثانية عندما كسر فيرر ارسال لوبيز في الشوط الاول، إلا أن رد الاخير جاء سريعا في الشوط التالي مباشرة، ثم كرر هذا الامر في الشوط الرابع، ليتقدم 4-1 ثم حافظ على هذه الافضلية لينهي المجموعة 6-3 في 35 دقيقة، ويبلغ نصف نهائي هذه الدورة للمرة الثانية بعد عام 2004 وهذه المرة الاولى التي يتأهل فيها لوبيز الى الدور نصف النهائي هذا الموسم والاولى منذ يوليو الماضي عندما وصل الى نهائي دورة شتوتجارت الالمانية قبل أن يخسر امام مواطنه نادال، علما بأنها كانت المرة الوحيدة التي يخوض فيها غمار المباراة النهائية في 2007 وهو يملك لقبا واحدا في رصيده حصل عليه في 2004 في دورة فيينا النمسوية، ويأمل أن يواصل مشواره، ليكرر إنجاز عام 2004 عندما وصل الى نهائي دبي قبل أن يخسر امام فيدرر حامل اللقب الذي ودع الدور الاول لأول مرة منذ 3 أعوام ونصف العام·
ويسعى لوبيز للتأهل الى النهائي الخامس في مسيرته، فيما توقفت مسيرة فيرر نحو التأهل الى نصف النهائي للمرة الاولى منذ كأس الاساتذة في نهاية العام الماضي، بعدما مني بهزيمته الرابعة امام مواطنه في 6 مواجهات، آخرها كان العام الماضي في دورة مدريد للماسترز حيث كان الفوز من نصيب لوبيز ايضا·
ويملك لوبيز افضلية واضحة على دافيدنكو، إذ تغلب عليه في المواجهات الثلاث السابقة التي جمعتهما في الدور الاول من دورات هاله الالمانية عام 2003 ودبي بالذات عام 2004 وليون الفرنسية خلال العام ذاته·

5 نجوم خرجوا صفر اليدين
السفن الفرنسية تحطمت على صخور البطولة

كان الأربعاء يوماً حزيناً للفرنسيين·· فقد تحطمت كل السفن الفرنسية على صخور البطولة، الفرنسيون الثلاثة بقيادة الساحر العجوز فابريس سانتورو حامل لقب 2002 وزوجي العام الماضي، ومعه بول هنري وريتشارد جاسكيه المصنف السابع خرجوا من الدور الثاني لبطولة دبي المفتوحة لتنس الرجال، بعد ان سبقتهم مواطنتهم الفرنسية إميلي موريسمو، وودعت بطولة السيدات في الدور ربع النهائي سبقتها مواطنتها ماريون بارتولي، لتصبح الحصيلة الفرنسية في ''دبي ''2008 مخيبة للآمال!
واستطاع الصربي نوفاك ديكوفيتش المصنف الثالث على العالم ''20 سنة'' الثأر من العجوز سانتورو ''35 سنة''، والملقب بالساحر، حيث تغلب عليه بعد ساعة و36 دقيقة 6/3 و6/7 ''7/،''3 ليصل إلى لقاء الروسي ايجور اندريف الذي أسقط بدوره ثاني القلاع الفرنسية في نفس الليلة، بتغلبه على ريتشارد جاسكيه 6/3 و6/4 في 76 دقيقة، فيما لم يجد الأميركي آندي روديك صعوبة تذكر في الإطاحة بثالث الفرنسيين بول هنري ماتيو 6/3 و6/4 في ساعة و17 دقيقة·
واكتسبت المباريات الفرنسية مسحة ثأرية، أعلاها في لقاء سانتورو والصربي ديكوفيتش، حيث كان الساحر العجوز قد تغلب على منافسه سابقاً في المواجهة الوحيدة، التي جمعت بينهما العام الماضي خلال دورة باريس للماسترز·· وعلق ديكوفيتش بعد ان حقق الثأر قائلاً: ''تعلمت من مواجهتي السابقة معه، حيث انه لاعب يقدم نوعاً مختلفاً من الأداء ويقاتل على كل كرة لكن لقائي معه هذه المرة اختلف عن اللقاء السابق، لأنني حالياً في كامل لياقتي البدنية وان كنت غير راض عن أدائي في المجموعة الثانية·
أما المباراة الثأرية الثانية، فطرفها الأميركي آندي روديك المصنف الخامس، الذي التقى بول هنري ماتيو، ليثأر منه إزاء هزيمته السابقة أمام مواطنه الفرنسي جاسكيه، الذي أطاح به العام الماضي من الدور ربع النهائي لويمبلدون·· أما جاسكيه نفسه والذي كان قد رفع كأس بطولة فرنسا المفتوحة للتنس، عندما بلغ 18 عاماً فقط فقد أكد انه يجد صعوبة في اللعب أمام الجماهير!!
وأضاف: ''لقد كان الأمر صعباً عندما كان عمري 18 سنة، لأنني بالتأكيد لست نجماً أو لاعب كرة قدم شهير مثل زين الدين زيدان مثلاً، إلا ان العديد من عشاق التنس في فرنسا يعرفونني جيداً ويتابعون مبارياتي ونتائجي وترتيبي وفي النهاية فإنني أجد مواجهة الجماهير أمراً في منتهى الصعوبة!·

237 كيلومتراً في الساعة الرقم الأعلى
روديك يسجل رقمـاً قياسياً في الإرسال

دبي (الاتحاد) سجل الأميركي آندي روديك المصنف السادس في قائمة لاعبي التنس المحترفين رقماً قياسياً في سرعة الارسال على مستوى بطولات باركليز دبي للتنس منذ انطلاقها عام ·1993
بلغت سرعة الارسال 237 كيلومترا في الساعة وتحقق خلال واحدة من الارسالات الساحقة التي وجهها روديك الى منافسه الاسباني خوان كارلوس فيريرو خلال المباراة التي جمعتهما في الدور الأول للبطولة مساء الثلاثاء الماضي وحسمها روديك بسهولة في 59 دقيقة فقط بعد ان وجه الى منافسه 18 ارسالا ساحقا لم يستطع الرد عليها·
وتابع روديك الذي يشارك في البطولة للمرة الأولى ضرباته السريعة في الدور الثاني مساء أمس الأول ووجه 11 ارسالا ساحقا بلغت سرعة أقواها 235 كيلومترا في الساعة ليتغلب ايضا بسهولة على الفرنسي هنري ماتيو 6/3 و6/4 في ساعة و17 دقيقة محققا صعودا قويا الى الدور ربع النهائي الذي التقى فيه امس الإسباني رافائيل نادال المصنف الثاني عالميا وحامل لقب البطولة عام ·2006 وتراوحت سرعة الارسالات الساحقة للأميركي روديك خلال لقاء امس الأول بين 230 و235 كيلومترا وانطلق أقواها خلال الشوط الثامن من المجموعة الثانية والذي انتزعه روديك بمهارة وقوة ليتقدم 5/3 بعد ان تمكن في الشوط السابق مباشرة من كسر ارسال منافسه الفرنسي للمرة الثانية لينتزع المجموعة دون عراقيل 6/4 وينهي المباراة·· وكان روديك قد كسر ارسال منافسه مرتين في المجموعة الأولى التي أنهاها لصالحه 6/3 في سرعة قياسية لم تزد عن 34 دقيقة·
ويحفل مشوار روديك (25 عاما) في عالم تنس المحترفين بثلاثة وعشرين لقبا آخرها الفوز بكأس ديفيز بالاشتراك مع مواطنيه جيمس بليك والأخوين بوب ومايك برايان في ديسمبر الماضي·
واكتسب روديك احترام عشاق التنس حول العالم بسبب اصراره الشديد وتطلعه للمقدمة مستفيدا من اخطائه وعاملا على تصحيحها دون احباط أو يأس وهو ما تجلى واضحا خلال العام قبل الماضي عندما احتل التصنيف الثالث في الثائمة العالمية ثم تدهورت نتائجه بعد ذلك ليتراجع الى المركز رقم (11) مع نهاية العام وظن الجميع ان نجما قد سطع وصار على وشك الاحتراق لكنه استعان بخبرة المدرب المخضرم ولاعب التنس الأسطوري جيمي كونورز وتفانى في التدريب حتى استعاد مستواه وارتقى تدريجيا حتى انضم الى أفضل خمسة لاعبين على قائمة التصنيف العالمي· وعن ذلك يقول روديك إنه لن يجديني نفعاً أن أستسلم للحزن على خسائري في مباراة أو بطولة والأفضل في هذه الحالة أن أدرس أخطائي وأتعلّم منها وأضع في حساباتي ذلك الجمهور العريض الذي يأتي لمشاهدتي وينبغي لي أن أقدم أفضل ما عندي على أرض الملعب· وفيما يجد بعض اللاعبين صعوبة في السفر حول العالم للمشاركة في بطولات التنس يعتبر روديك السفر تجربة مفيدة على الصعيدين الاحترافي والشخصي ويقول إن سفري المتكرر خلال بطولات رابطة لاعبي التنس المحترفين أكسبني خبرة كبيرة·

اقرأ أيضا

ذهب الإمارات يلمع في الساحة الحمراء