الاتحاد

عربي ودولي

مباحثات سعودية مصرية لتدعيم العلاقات في جميع المجالات

الرياض (وكالات) - عقد ولي العهد السعودي الأمير سلمان بن عبدالعزيز في قصره بالرياض أمس اجتماعاً مع رئيس الوزراء المصري الدكتور حازم الببلاوي، الذي يزور المملكة حاليا، ناقشا خلاله موقف البلدين من الأحداث الإقليمية والدولية، إضافة إلى تدعيم العلاقة بين البلدين في جميع المجالات.
وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، أن الأمير سلمان بن عبد العزيز استعرض خلال اجتماعه مع الدكتور حازم الببلاوي، “علاقات التعاون بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها في المجالات كافة، إضافة إلى بحث آخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية وموقف البلدين منها”.
وكان الببلاوي وصل إلى الرياض في وقت سابق أمس في زيارة إلى المملكة تدوم يومين يجري خلالها مباحثات مع عدد من المسؤولين السعوديين.
وسيجري الوزراء المرافقون لرئيس الوزراء المصري مباحثات مع نظرائهم السعوديين حول مجالات التعاون الثنائية بين المملكة ومصر، وسيُعقد على هامش الزيارة مجلس الأعمال المصري السعودي المشترك لبحث فرص الاستثمار المطروحة في كل من البلدين والعمل على تذليل العقبات التي تواجه المستثمرين لفتح آفاق جديدة من التعاون في المجال الاقتصادي.
ووفقا لإحصائيات البنك المركزي المصري، فإن حجم التبادل التجاري بين مصر والمملكة خلال عام 2013 بلغ نحو 2ر3 مليار دولار، وإن حجم التجارة بين البلدين يمثل 4 بالمئة من إجمالي التجارة الخارجية لمصر لأن المملكة العربية السعودية واحدة من أهم الشركاء التجاريين لمصر.
وكان هاني صلاح الدين المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء المصري قال في تصريحات للصحفيين بمطار القاهرة الدولي: “يحمل رئيس الوزراء رسالة من الرئيس المؤقت المستشار عدلي منصور إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، تتناول سبل دعم العلاقات الثنائية في مختلف المجالات”.
وأضاف “تمثل الزيارة نقلة نوعية في التعاون العربي المشترك وسيتم التطرق للمشروعات المشتركة مثل زيادة حجم التجارة ومشروع الربط الكهربائي والتنسيق السياسي في كل المحافل الدولية والإقليمية في إطار الدعم السعودي المستمر لمصر بعد ثورة 30 يونيو على كل المستويات والمحافل”.

اقرأ أيضا

الاتحاد الأوروبي يوافق على تأجيل "بريكست" دون تحديد مدة