صحيفة الاتحاد

الإمارات

تنتحر هرباً من الرذيلة

دبي (الاتحاد) لقيت فتاة مجهولة الهوية حتفها حينما قفزت من شقة في الطابق الثالث هرباً من 3 أشخاص من الجنسية البنجالية كانوا يحتجزونها فيها لإرغامها على ممارسة الرذيلة، بحسب ما تم الإفصاح عنه صباح أمس خلال نظر محكمة الجنايات بدبي في الاتهامات التي أسندتها النيابة العامة للمتهمين الثلاثة. وأرجأت المحكمة القضية إلى يوم 8 ديسمبر المقبل ليتسنى لمحامي الدفاع الاستعداد والاطلاع على تفاصيل القضية وقررت استمرار حبس المتهمين على ذمة القضية. وأظهرت اتهامات النيابة العامة أن الواقعة تمت في يوليو الماضي حينما عمد المتهمون إلى خداع المجني عليها من خلال الادعاء لها عن توفر شقة للإيجار حيث استدرجوها إليها واحتجزوها فيها وشرعوا بإرغامها بالإكراه مستخدمين القوة لحملها على ممارسة الرذيلة. وقالت النيابة إن الفتاة رفضت الانصياع لهم، وتوجهت إلى نافذة الشقة الكائنة في الطابق الثالث وألقت بنفسها منها وسقطت على الأرض. وقال نقيب في الشرطة إن أحد المتهمين تم استرداده من سلطنة عمان التي هرب إليها، مشيراً إلى أنه أبلغه خلال التحقيق معه أن المجني عليها ألقت بنفسها من نافذة الشقة بحيث توجه إلى المكان الذي سقطت فيها وأعادها إلى الشقة حيث حاول إسعافها إلا أنه حينما علم أنها توفيت فر إلى سلطنة عمان.