الاتحاد

الإمارات

سلطان الجابر: الإمارات بنت نهضتها على ركائز وأسس صلبة

سلطان الجابر يتوسط رؤساء وممثلي وكالات الأنباء بحضور منصور المنصوري ومحمد جلال الريسي وإبراهيم العابد (وام)

سلطان الجابر يتوسط رؤساء وممثلي وكالات الأنباء بحضور منصور المنصوري ومحمد جلال الريسي وإبراهيم العابد (وام)

دبي (وام)

التقى معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير دولة، رئيس المجلس الوطني للإعلام، على هامش القمة العالمية للحكومات، رؤساء وممثلي وكالات الأنباء ووسائل الإعلام المحلية والإقليمية والدولية، وناقش معهم دور الإعلام المحوري في نشر الوعي والتعريف بالمستجدات، وتسليط الضوء على التوجهات الجديدة في الأنظمة والتكنولوجيا المتقدمة، وتحفيز التطور الإيجابي.
ورحب معاليه بممثلي وكالات الأنباء والإعلاميين، مؤكداً لهم أن القيادة في دولة الإمارات تشجع الدور المهم والمحوري للإعلام في نشر المعرفة والوعي والارتقاء بالمجتمعات، وشكر لهم مشاركتهم في القمة العالمية للحكومات التي كرست لنفسها مكانة راسخة كمنصة لاستشراف المستقبل والارتقاء بالأداء الحكومي، وتكثيف التعاون البنّاء بين القطاعين الحكومي والخاص، والاستفادة من أحدث الابتكارات والتكنولوجيا المتطورة لتحسين حياة المجتمعات، وتبادل الخبرات والمعرفة، موضحاً أن القمة أرست أسساً متينة لثقافة التفكير والتخطيط المستقبلي، وتعزيز مفاهيم استدامة الأعمال لبناء مستقبل أفضل.
وقال معاليه: «إن القيادة في دولة الإمارات تكرس الجهود كافة لبناء مرحلة جديدة في المستقبل من خلال تكريس الفكر الاستباقي، وعدم انتظار تحديات المستقبل لمواجهتها وإنما العمل من الآن على صنع المستقبل وبنائه، وإيجاد الحلول التي تضمن بقاء دولة الإمارات في المقدمة».
وأوضح معاليه أن الإمارات بنت نهضتها على ركائز وأسس صلبة، أرساها القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وأنها ماضية في ظل القيادة الرشيدة بالسير على نهجه في التشبث بالثوابت والقيم الوطنية التي تركز على الحق والخير، والتسامح والانفتاح، والشفافية والعمل الإيجابي، وتعزيز وتوثيق أواصر الصداقة والتعاون مع المجتمع الدولي لما فيه خير الإنسانية.
وقال معاليه: «بفضل رؤية القيادة، أصبحت دولة الإمارات تقدم نموذجاً مصغراً عن العالم، فهي تحتضن أكثر من 200 جنسية يعيشون ويعملون فيها بانسجام تامٍ لتحقيق طموحاتهم، وليساهموا في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية في مختلف أنحاء العالم، وكذلك في قصة نجاح الإمارات».
وأشار معاليه إلى أن القمة العالمية للحكومات تمثل منصة مهمة جداً، تقدم من خلالها دولة الإمارات نموذجاً ناجحاً، من خلال منظومة متكاملة للإدارة الحكومية الفعّالة التي تصنع الأمل، وتحول الطموحات إلى نتائج ملموسة، وتُمكّن أجيال الشباب، وتُفعّل مساهمتهم في بناء مستقبلهم.
وثمّن معاليه دور وكالات الأنباء الإقليمية والدولية في تسليط الضوء على أبرز المبادرات المحلية والعالمية التي ناقشتها القمة، ودعا الإعلام، بمختلف وسائله، إلى مواكبة مناقشات القمة، وجميع مخرجاتها، بالشكل الأمثل الذي يدفع نحو ترجمتها على أرض الواقع بصورة عملية.

اقرأ أيضا

التجارب الانتخابية رسخت نهج الشورى في المجتمع