الاتحاد

عربي ودولي

رفض أميركي لاستئناف الحوار مع طهران

كشف مصدر مقرب من وفد إيراني مكلف بإجراء مفاوضات مع الولايات المتحدة حول العراق، أن الوفد غادر أمس بغداد عائدا إلى طهران بعد رفض الأميركيين إجراء محادثات في إطار جولة رابعة تم تأجيلها لأكثر من مرة·
وقال المصدر نفسه ان ''الوفد الايراني غادر بغداد عائدا إلى طهران بعد رفض الأميركيين إجراء المباحثات التي أكدت مصادر إيرانية وعراقية أنه كان من المفترض عقدها أمس· من جهته، أكد فيليب روكر المتحدث باسم السفارة الأميركية في بغداد ان ''لا محادثات ثلاثية الخميس''· وبدوره أكد علي الدباغ المتحدث باسم حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي ان ''الحكومة كانت منشغلة بزيارة الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد ولم يكن هناك وقت لتحديد تاريخ المحادثات، لم تحدد مباحثات لليوم''·
وكانت الخارجية الأميركية أعلنت أمس الأول ان ليس بوسعها تأكيد إجراء جولة رابعة من المحادثات الأميركية الايرانية حول العراق في بغداد · وقد أكدت وكالة الأنباء الطلابية الايرانية في اليوم ذاته ان وفدا إيرانيا بقيادة رضا اميري مقدم وصل إلى بغداد للمشاركة في المحادثات·
وأرجأت إيران مرارا استئناف المحادثات مع الولايات المتحدة· وفي 17 فبراير الماضي أعلن المتحدث باسم الخارجية الايرانية محمد علي حسيني تأجيلها ''لأسباب تقنية''· وكان السفير الأميركي في بغداد رايان كروكر التقى نظيره الايراني حسن كاظمي في بغداد في 28 مايو و24 يوليو 2007 كما جرى لقاء ثالث على مستوى الخبراء في السادس من أغسطس الماضي· وقد أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية توم كاسي مساء أمس الأول أن الولايات المتحدة ليست لديها خطط لعقد جولة أخرى من الاجتماعات مع الإيرانيين·
وكان برهم صالح نائب رئيس الوزراء العراقي قد قال أثناء مؤتمر في تكريت مساء أمس الأول ان المحادثات الأميركية الايرانية التي يستضيفها العراق ''ستعقد هذا الاسبوع'' دون أن يعطي موعدا محددا· كما نفى السفير كروكر صحة الأنباء التي تحدثت عن استئناف الحوار الأميركي الايراني أمس مبلغا رويترز بقوله ''لا''· وأضاف في حديثه على هامش مؤتمر تكريت ''لا شيء محدد''·

اقرأ أيضا

ارتفاع حصيلة ضحايا إعصار "هاغيبيس" في اليابان إلى 33 قتيلاً