الاتحاد

عربي ودولي

باراك يلغي زيارته إلى واشنطن لمتابعة الوضع

قالت صحيفة ''يديعوت أحرونوت'' العبرية على موقعها الإلكتروني امس، إن وزير الجيش الإسرائيلي ايهود باراك ألغى زيارته التي كانت مقررة إلى الولايات المتحدة الأسبوع المقبل، على ضوء الوضع في قطاع غزة·
وأضافت الصحيفة الاسرائيلية، أن باراك وبالتنسيق مع الولايات المتحدة، وعلى ضوء الوضع في جنوبي إسرائيل وقطاع غزة، قرر إلغاء زيارته المرتقبة الأسبوع المقبل للولايات المتحدة، حيث كان سيلتقي ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي ووزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس·
وبموازاة الاستعدادات العسكرية الأمنية والميدانية التي تقوم بها إسرائيل لاحتمال إعادة احتلال قطاع غزة مجددا جزئيا أو كليا، نفذت وزارة الخارجية الإسرائيلية امس ''تدريبا دبلوماسيا'' واسعا هو الأول من نوعه، لمواجهة مثل هذا الاحتمال في الساحة السياسية والإعلامية والدعائية·
وقالت صحيفة ''معاريف'' العبرية، ان كبار مسؤولي مكتب وزيرة الخارجية تسيفي ليفني يشرفون مباشرة على مجريات التدريب الذي تقف في مركزه، لعبة ادوار متعددة للمشتركين فيه، قدم مدير عام الوزارة اهرون ابراموفيتش تقريرا مفصلا الى رئيس الوزراء ووزير الدفاع عن مجريات التدريب الدبلوماسي·
ولعب دان مريديور الدور المركزي في التدريب كونه يمثل شخصية ودور رئيس الوزراء والى جانبه عمل دبلوماسيون سابقون كبار، بينما لعب سفير إسرائيل السابق لدى واشنطن دور الرئيس بوش الى جانب سفير إسرائيل السابق لدى الاتحاد الأوروبي الذي مثل الاتحاد خلال التدريب، بينما لعب رئيس لجنة اليهود الأميركيين في إسرائيل عيرن ليرمان دور وزيرة الخارجية الأميركية رايس· وبخصوص الدور العربي في التدريب مثل سفير إسرائيل السابق لدى مصر دافيد سلطان دور رؤساء الدول العربية·

اقرأ أيضا

ولي العهد السعودي يستعرض التعاون العسكري مع وزير الدفاع الأميركي