الرياضي

الاتحاد

قصة احترافي في الدوري الدنماركي بدأت من أبوظبي

ستيفاني النبر نجمة منتخب الأردن المحترفة في الدنمارك

ستيفاني النبر نجمة منتخب الأردن المحترفة في الدنمارك

أكدت ستيفاني النبر لاعبة منتخب الأردن المحترفة في الدوري الدنماركي النسائي لكرة القدم في تصريحات لـ”الاتحاد” على هامش مشاركتها في بطولة غرب آسيا أنها مستعدة للتضحية بالزواج من أجل كرة القدم، وأنها لاتزال تشعر وكأنها في حلم جميل منذ احترافها في الدوري الدنماركي لكرة القدم منذ شهر أغسطس الماضي، مشيرة إلى أن الإمارات وأبوظبي بالتحديد كانت وجه السعد عليها لأنها خلال مشاركتها في دورة نادي الضباط السابقة رأتها لاعبة استرالية محترفة في الدوري الدنماركي، وأعجبت بأدائها خلال البطولة، وأخبرتها بأن تكون مستعدة للانتقال للاحتراف في الدوري الدنماركي، وبالفعل اتصلت بها بعد سفرها وطلبت من إدارة ناديها اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمها وهو ما تحقق بمنتهى السرعة.
وقالت ستيفاني: “بطولة غرب آسيا تقدمت كثيرا في النسخة الثالثة عما كانت عليه من قبل في النسختين السابقتين، والأردن جاء للحفاظ على لقبه ويملك مؤهلات كثيرة أولها أنه الأكثر خبرة، وثانيها أنه الأكثر تجانسا، والأول في التصنيف الدولي بين كل المنتخبات المشاركة، مشيرة إلى أن دخول الفرق الخليجية لبطولة غرب آسيا يساهم في رفع مستوى البطولة الفني، وفي اتساع رقعة المنافسة”.
وعن قصة احترافها قالت: “بدأت من أبوظبي في رمضان الماضي عندما شاركت في دورة نادي الضباط، وكانت هناك لاعبة استرالية دولية مشاركة في البطولة، ومحترفة في نادي فرتونا الدنماركي، وأخذت بياناتي وطرق الاتصال بي، وطلبت مني أن أكون مستعدة للعب في أوروبا أو في الدنمارك، وأخبرتها بأنني ليس لدي أي مانع، وبعدها تم موضع الاحتراف”.
وعن كرة القدم النسائية في الدنمارك قالت: “إنها بدأت منذ أكثر من 20 عاماً، إنهم يطبقون الاحتراف الحقيقي، ويشاركون في البطولات الأوروبية، ويعد من أقدم الدوريات الأوروبية، والمنافسة هناك قوية في الدوري الدنماركي ولا تحسم إلا في الجولة الأخيرة لأن 5 أو 6 فرق يتنافسون عليه، ولديهم دوري للمراحل السنية ودعم كبير لتطوير اللعبة”.
وتحدثت عن طموحاتها في كرة القدم خلال الفترة المقبلة عندما قالت: “احترافي في أوروبا يمثل بداية طموحاتي التي أتمنى أن تتواصل وأشارك في كأس العالم، وأستمر في اللعبة لأطول وقت ممكن، ولن أنظر لأي شيئ آخر في هذه المرحلة سوى للكرة، لأنني حصلت على فرصة لم تتوفر للكثيرات من زميلاتي”.
وعندما سألناها عن أنها اللاعبة الأولى في المنطقة العربية التي تحترف الكرة في أوروبا في نفس الوقت الذي لم يحترف فيه أي لاعب بالأردن في الدوريات الأوروبية وتأثير ذلك على نظرة المجتمع لها قالت: “بالعكس وجدت كل الدعم والمساندة، وأعلم أنني محظوظة بهذه الخطوة لأن الكرة النسائية مازالت في بدايتها، ولا أدري ماذا يقول الناس عني، ولكني وجدت دعم كبير من الأمير علي بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية في الأردن رئيس اتحاد غرب آسيا والذي اتصل بي عندما علم باحترافي في الدوري الدنماركي وطلب مني أن أكون خير سفيرة للأردن، كما أنني وجدت اهتماما كبيرا من كافة وسائل الإعلام التي كتبت عني الكثير، وحملتني مسؤولية كبيرة”.
وعن موقف فريق فرتونا الذي تلعب له في الدوري الدنماركي قالت إنه يحتل المركز الأول حاليا وهو حامل اللقب في الموسم الماضي.
وأوضحت ستيفاني النبر أنها تطمح الوصول إلى مستوى مارتا لاعبة منتخب البرازيل، وعن مثلها الأعلى في الكرة على مستوى الأردن قالت إنه حسونة الشيخ، وعلى المستوي العربي أكدت إن محمد أبوتريكة نجم الكرة المصرية هو مثلها الاعلى من حيث المهارات والالتزام والاخلاق وانه يحظى بجماهير كبيرة في كل الدول العربية.
وتحدثت عن منتخب الاردن مؤكدة بأنه يتطور بشكل ملحوظ وتتمنى أن يتأهل للمشاركة في كأس العالم، موضحة أنه يوجد أكثر من لاعبة في المنتخب الأردني لديهن القدرة على الاحتراف في الدوريات الأوروبية مثل ميساء جيبارة، وياسمين خير.
وعن موقفها من الزواج قالت: “سني 22 سنة ولازال صغيرة، وأجلت هذا الموضوع لما بعد الانتهاء من مسيرتي الكروية، وسأضحي بأي شيئ من أجل إنجاح تجربتي الاحترافية، وسوف أفكر في هذا الموضوع في الوقت المناسب، ولكن بما لا يعوق مسيرتي مع الكرة.


الفلسطينيات في صدارة الهدافات

أبوظبي (الاتحاد) - نجحت اللاعبة الفلسطينية ولاء حسين في إحراز ثمانية أهداف في المباراتين التي لعبها منتخب بلادها أمام الإمارات والكويت، إذ سجلت في المباراة الأولى هدف وحيد، فيما ضاعفت غلتها التهديفية بسبعة أخرى في الشباك الكويتية، لتقف في صدارة هدافات البطولة برصيد ثمانية أهداف من مباراتين.
وحلت مواطنتها نتالي شاهين في المركز الثاني برصيد 5 أهداف في المباراتين “هدف في المباراة الأولى وأربعة في الثانية”، وجاءت في المرتبة الثالثة مواطتنتهما كارولين سوجين برصيد أربعة أهداف في المباراة الأخيرة أمام الكويت.
وجاءت لاعبة منتخبنا الوطني نشيده العيفة في المركز الرابع برصيد ثلاثة أهداف سجلتها في مرمى فلسطين، وحلت خامسا لاعبة منتخب الأردن ستيفاني النبر برصيد ثلاثة أهداف أحرزتها في الشباك البحرينية

اقرأ أيضا

تجربة «شباب السماوي» تحت منظار شايفر