الاتحاد

الرياضي

فلسطين تجتاح الكويت بـ 17 هدفاً والبحرين تحرج الوصيف

فلسطين تجاوزت عقبة الكويت بـ 17 هدفا

فلسطين تجاوزت عقبة الكويت بـ 17 هدفا

حقق منتخب فلسطين فوزا كاسحاً على الكويت بنتيجة 17/ صفر، ضمن مباريات الجولة الثانية من بطولة غرب آسيا للسيدات في المباراة التي جرت بينهما على ستاد الشعبة العسكرية، فيما فاز منتخب البحرين على إيران وصيف البطولتين السابقتين.
وكان منتخب فلسطين كان قد خسر لقاءه الأول أمام منتخبنا 2/ 4 في الجولة الأولى، فيما خسرت البحرين من الأردن 1-4.
شهدت مباراة فلسطين والكويت مهرجاناً تهديفياً وتفوقا واضحاً من منتخب فلسطين منذ بداية اللقاء، ونصب الفريق السيرك في الشباك الكويتية، سجلت اللاعبة المتألقة ولاء حسين “سبعة أهداف”، ونتالي شاهين أربعة أهداف، وكارولين سوجين أربعة أهداف، ونادين عودة هدف وآية الخطيب هدف.
ولم يقدم الكويتيات المستوى المنتظر وظهر الارتباك على الفريق، خصوصا خط الدفاع وقالت الخبرة الفلسطينية كلمتها منذ البداية.
واستطاع منتخب سيدات فلسطين بهذه النتيجة أن يضمن تأهله للدور نصف النهائي في البطولة بانتظار مباراة منتخبنا مع الكويت اليوم لتحديد موقف أول وثاني المجموعة الثانية.
أما مباراة البحرين مع إيران فقد كانت حافلة بالندية والإثارة من الطرفين، وقدم منتخب البحرين عرضاً مميزاً استطاع من خلاله تحقيق الانتصار الأول له في بطولات غرب آسيا، وذلك من خلال الانضباط الدفاعي والتصدي للهجوم الإيراني المتواصل، مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة لتهديد مرمى إيران، انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، وشهد اللقاء حضور جماهيري كبير من الجالية الإيرانية التي جاءت لتؤازر منتخب بلادها.
وفي الشوط الثاني تمكن مدرب البحرين خالد الحربان من تحقيق الأفضلية التكتيكية لفريقه بهدف الحفاظ على مرماه نظيفا وتسجيل هدف يخطف به نقاط اللقاء، وتمكن بالفعل الحد من خطورة لاعبات المنتخب الإيراني، ومباغتة الفريق الخصم بالمرتدات، وظل التعادل سيد الموقف حتى الدقيقة 74 عندما انفردت لاعبة البحرين مروة عبدالكريم بالمرمى الإيراني لتطلق قذيفتها القوية معلنة تقدم فريقها، مما جعل منتخب إيران يواصل انتفاضته الهجومية لإحراز التعادل ولكن بدون جدوى في ظل تماسك الفريق البحريني.
وبهذا الفوز حصل منتخب البحرين على أغلى ثلاث نقاط في مشواره، وضعته في المركز الثاني بالمجموعة الأولى خلف المتصدر الأردن الذي يلتقي اليوم مع منتخب إيران في نهائي مبكر للبطولة لتحديد أول وثاني المجموعة المتأهلين للدور نصف نهائي البطولة.
وعقب نهاية المباراة أشارت مريم ايراندوست مدربة منتخب إيران بأن منتخب بلادها لم يقدم العرض الذي كانت المنتظر، أو الذي يعكس القوة الحقيقية للفريق، موضحة أن المباراة الأولى في بطولة دائما تكون غامضة، ولا تعبر عن المستوى الحقيقي للفرق.
وأكدت مريم بأن منتخب سيدات البحرين فاجأها بالصورة التي لعب بها المباراة والتي أكدت على تطوره وتقدمه في الجوانب الفنية، وفي الانضباط التكتيكي بالملعب والتي شكلت المقومات الرئيسية لتحقيق الفوز.
وقالت: “ثقتي كبيرة في لاعبات المنتخب وقدرتهن على تجاوز هذه الخسارة وتعويضها في مباراة الأردن والسعي لإحراز النقاط الثلاث وانتظار موقفنا في المجموعة الأولى، مشيرة إلى أن كرة القدم فيها الفائز والخاسر وعلى الجميع أن يتقبل ذلك بروح رياضية.
من ناحية اخرى أكد هاني أبو الليل مدرب منتخب سيدات فلسطين بأن فريقه قدم مباراة رائعة ظهر فيها الانسجام والتجانس بين اللاعبات الشابات وعناصر الخبرة، وأن الـ 17 هدفا يعكسون تصميم اللاعبات على تحسين الصورة التي ظهرن عليها في الجولة الأولى. وقال: “فريقي يمتلك مقومات جيدة وإمكانيات عالية على المستوى المهاري والبدني، وأنا سعيد بالنجاح في توظيفها بصورة جيدة”، وكشف عن طموحاته خلال الفترة المقبلة.


عبدالله بن محمد: الرياضة النسائية جزء من مجتمعنا

أبوظبي (الاتحاد) - أشاد الشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان عضو هيئة الشرف بنادي العين باستضافة أبوظبي للبطولة وبالتطور الكبير لمستويات المنتخبات المشاركة، وأبدى إعجابه بمستوى اللاعبات المهاري والبدني وثقته في قدرتهن على التطور إذا توفرت الأجواء المثالية لهن. وأضاف: “القيادات في الدولة تحرص على دعم شريحة الرياضة النسائية باعتبارها الجزء الأساسي من المجتمع”، ورحب بكل الوفود المشاركة، متمنياً لهم جميعا التوفيق. وتابع: “أبوظبي باتت تشكل محطة رياضية جاذبة لكل دول العالم بعد استضافة أبرز الأحداث ومنها جائزة الاتحاد الكبرى للطيران لـ”الفورمولا-1”، وبطولة كأس العالم للأندية والبطولات الدولية الأخرى في كافة الألعاب.

اقرأ أيضا

ذهب الإمارات يلمع في الساحة الحمراء