صحيفة الاتحاد

الإمارات

ملتقى الطفولة الأول بدبا الحصن يدعو إلى حسن التعامل مع النشء

دبا الحصن - ياسين سالم:

أكد أحمد سالم المنصوري مدير مكتب الشارقة التعليمي أن غرس القيم الأصيلة في نفوس الاطفال يعد أحد متطلبات المجتمع ولابد أن نساهم جميعاً في رعاية وتشجيع الأطفال منذ نعومة أظافرهم·
جاء ذلك في الكلمة التي افتتح بها ملتقى الطفولة الأول الذي نظمته روضة النفائس بدبا الحصن بالتعاون والتنسيق مع مكتب الشارقة التعليمي·
ودعا الملتقى الى حسن التعامل مع الطفل والتزام ذكائه وتوجيهه الوجهة الصحيحة وعدم توبيخ الطفل وحسن الاجابة عن أسئلته·
وقال المنصوري إن أطفال اليوم هم رجال الغد وأمهات المستقبل ولابد أن نتكاتف جميعاً من أجل الاهتمام بالطفل وشحذ قدراته وتهيئة البيئة المناسبة له·
مشيراً الى أهمية تعاون الروضة والبيت من أجل الوصول الى أطفال أصحاء يتمتعون بكامل القدرات والابداع· بعد ذلك تناولت الدكتورة وفاء سلامة الموجه الأولى لرياض الأطفال في وزارة التربية ورقة بعنوان من هو طفل الروضة وما هي أهم احتياجاته الاجتماعية والنفسية والعقلية، وكيف يتم التعامل مع كل حاجة من هذه الاحتياجات·
وركزت حول ذكاء الطفل وقالت إن 60% من حوارات الأطفال والذين تتراوح أعمارهم ما بين 3 الى 5 سنوات هي عبارة عن أسئلة شديدة الذكاء وهو يحاول في هذا السن اكتشاف الجديد والبحث عما يدور من حوله وذلك من الواجب الانتباه والتركيز الى شخصية الطفل وهو يسأل وأن لا نصادر حقه في الاكتشاف بل يجب أن نُنمي لديه أساليب البحث ونحفزه على طرح الأسئلة·
وقالت إن بناء شخصية الانسان تبدأ من هذا السن لذلك من الواجب أن يتم التعامل مع هذا العمر بشيء من الذكاء والاهتمام والرعاية والانتباه حتى يتم غرس السلوك الصحيح في نفوس أبنائهم في بداية مشوارهم نحو الحياة· وقدم سيف المطوع موجه الادارة المدرسية في منطقة العين التعليمية ورقة بعنوان ''كيف أكون متميزاً بين أسرتي'' بيَّن فيها دور الأسرة في تربية الأبناء وكيف يبادر الانسان بذاته الى علاج خلل ما وأن الاعتراف أو الاعتذار للأطفال بحالة وقوع الخطأ من الكبار بأنه ليس عيباً·
وقدمت أمينة البشري موجه رياض الأطفال بمنطقة الشارقة التعليمية ورقة بعنوان ''فن التواصل مع طفل الروضة''·