صحيفة الاتحاد

الإمارات

إنشاء 200 فيللا سكنية في مرابع الظفرة بالغربية

ترأس الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، الاجتماع الأسبوعي الاعتيادي الذي عقد صباح أمس بديوان سموه بأبوظبي·
واستعرض المجلس عددا من المواضيع والمذكرات المرفوعة من قبل عدد من الدوائر والهيئات الحكومية المرتبطة بتنفيذ عدد من المشاريع وأعمال تطوير الخدمات ورفع مستوى الأداء الحكومي لإمارة أبوظبي والمدرجة على جدول أعماله·
وقد وافق المجلس على مذكرة لجنة تطوير المساكن بشأن مشروع إنشاء مائتي فيلا سكنية بمرابع الظفرة بمدينة زايد والمنطقة الغربية، كما تم ترسية المشروع على الشركة الاستشارية، على أن يتم انجاز المشروع خلال فترة زمنية قدرها 600 يوم·
ووافق المجلس على مذكرة هيئة أبوظبي للثقافة والتراث بشأن مشروع الترجمة والذي ينص على الإشراف على مبادرة ترجمة الكتب إلى اللغة العربية، على أن يقوم فريق العمل باختيار العناوين المراد ترجمتها سنويا، وإبرام العقود مع الناشرين العرب والأجانب لتمويل ونشر وتوزيع الكتب وفقا للقواعد التي تحددها إدارة المشروع، والاشراف على متابعة مقاييس الجودة القياسية خلال مراحل النشر المختلفة، إلى جانب تسويق الكتب المترجمة ودعم توزيعها في العالم العربي·
كما وافق المجلس على مذكرة الأمانة العامة للمجلس التنفيذي بشأن اعتماد ميزانية الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لعام ·2007 ووافق المجلس على مذكرة دائرة المالية واعتمد المبالغ اللازمة بشأن تغطية مصروفات استهلاك وقود الديزل لمحطات الماء والكهرباء بالإمارات الشمالية لعام ·2006
ووافق ايضا على مذكرة دائرة البلديات والزراعة بشأن تحليل وترسية عقد إدارة وتشغيل وصيانة أعمال الري والتجميل الطبيعي والصرف السطحي والبنية التحتية بمنطقة كل من بدع المطاوعة، يو الدباسة، غرب غياثي ومناطق أخرى·
وذلك لتوفير خدمات إدارة وتشغيل وصيانة منتظمة بكفاءة عالية·
ووافق المجلس على مذكرة هيئة مياه وكهرباء أبوظبي بشأن مشروع محطة انتاج وتحلية المياه في مجمع الشويهات في المنطقة الغربيه، وذلك من أجل تلبية الطلب المتزايد على المياه والكهرباء في الامارة· كما وافق على مذكرة الأمانة العامة للمجلس التنفيذي بشأن تصفية مستحقات عدد 50 مشروعا ''المقاول'' مؤسسة غنتوت للنقل والمقاولات·
واستعرض المجلس مذكرة مجلس أبوظبي للتطوير الاقتصادي بشأن مشروع دراسة استحداث نموذج تنظيمي للجهات القائمة على المؤسسات والشركات الحكومية لإمارة أبوظبي، حيث تهدف الدراسة بشكل أساسي إلى صياغة نموذج تنظيمي جديد يتيح امكانية المتابعة الفاعلة والمستمرة للجهات المشرفة على المؤسسات والشركات الحكومية·
وسيكون من شأن الدراسة أيضا اقتراح آلية واضحة ومناسبة لتصنيف المؤسسات والشركات الحكومية حسب الأهمية الاستراتيجية لأنشطتها وتحديد الدور الذي يمكن أن تؤديه تلك المؤسسات والشركات فيما يتعلق بدعم مسيرة التطوير والتحديث والتنويع في الإمارة·
كما تسعى الدراسة إلى تقديم إطار فاعل لتوجيه المؤسسات والشركات الحكومية بالشكل الذي يسمح بالتكيف السريع مع المعطيات المتغيرة للبيئة الاستثمارية محليا ودوليا، ويضمن في الوقت ذاته استقرار تلك المؤسسات والشركات وانسجام عوائدها مع المعايير السائدة في مجالات العمل المشابهة·
واستعرض المجلس تقرير الوضع العام لدائرة البلديات والزراعة للفترة من يناير 2006 وحتى فبراير2007 والذي يهدف إلى تقديم عرض شامل للمبادرات والمشاريع التنظيمية التي تقوم بها الدائرة ضمن برنامج إعادة هيكلة البلديات، والتي تهدف إلى مساعدة الدائرة على تحقيق اهدافها الاستراتيجية والمرتبطة بأهداف حكومة إمارة ابوظبي·
وتضمن التقرير عرضا سريعا لمشاريع المباني والطرق التي تنفذها البلديات في الإمارة والمشاريع الدولية التي كلفت الدائرة بالإشراف عليها·(وام)