الاتحاد

الرياضي

مدير البطولة: الكل فائز في صالة «أرينا بنك الخليج الأول»

من منافسات الأطفال في بطولة سابقة

من منافسات الأطفال في بطولة سابقة

أبوظبي (الاتحاد) ــ أشاد فهد علي الأمين العام للاتحاد الآسيوي للجو جيتسو، عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات، ومديره التنفيذي، بالاتحاد الدعم الكبير الذي تحظى به رياضة الجو جيتسو من قبل الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ما قاد إلى نمو هذه الرياضة وتطورها وانتشارها في المدارس ووسط قطاعات كبيرة من الشباب من الجنسين لتصبح اللعبة الفردية الأولى في الدولة.
وقال مدير البطولة: كأس أبوظبي هي لكل لاعبي العالم، مثلما أصبحت عاصمة الإمارات، عاصمة للعبة في العالم، ونحن نحرص في كل حدث، على تحقيق النجاح الفني والتنظيمي، وذلك بدعم أبنائنا ليحصدوا أكبر عدد من الميداليات والمراكز، إضافة إلى النجاح في التنظيم الذي بات سمة في كل الأحداث التي ننظمها، بفضل تراكم الخبرات وتوافر الكوادر المؤهلة من المواطنين، الذين سجلوا نجاحات في مختلف الفعاليات.
ودعا فهد علي الجماهير للحضور إلى البطولة، والاستمتاع بالمنافسات، سواء للصغار أو النجوم، والذين يقدمون أرقى فنون اللعبة، وكذا المنافسة على الهدايا القيمة التي رصدها الاتحاد للجمهور، وقال الكل فائز في صالة «أرينا بنك الخليج الأول»، وهي الصالة التي ننظم فيها بطولة للجو جيتسو، للمرة الأولى، وذلك وسط توجهنا للتنويع سواء في طبيعة الفعاليات أو أماكن تنظيمها.
أضاف: نسعى للوصول إلى الجمهور في كل مكان، فقد نظمنا بطولة في العين، وأخرى في نادي الوصل بدبي، كما نظمنا بطولة على كورنيش العاصمة أبوظبي في أجواء مختلفة، بالتعاون مع نادي الوحدة، وبالطبع شد مركز أبوظبي الدولي للمعارض الكثير من الفعاليات، واليوم سنكون في مدينة زايد الرياضية، وهناك اتجاه لدى الاتحاد للتجول ببطولاتنا في كل الإمارات، خاصة مع تزايد الأندية التي تتبنى اللعبة، ومع تنامي الاهتمام بها على جميع الأصعدة.
وعن منافسات الصغار التي تنطلق بها البطولة، قال فهد علي: نحن نهتم بالجميع، بالكبار وبالصغار، ولكن لأن الصغار يمثلون المستقبل، فإن الاهتمام بهم أكثر، لأنهم خط الإمداد للمنتخبات، والحمد لله أن المؤشرات لدينا مبهرة، وتشير إلى تفوق إماراتي في الطريق، إذا ما نظرنا إلى حجم الإنجازات التي حققها الصغار، وآخرها في منافسات كأس العالم للأطفال الماضية، والتي شهدت مشاركة 650 طفلا، وحقق أبناء الإمارات 122 ميدالية، منها 45 ميدالية ذهبية وسط مشاركة مواهب من 30 دولة حول العالم، ومن بين المشاركين كانت هناك 20 فتاة إماراتية مقابل 5 فتيات من خارج الدولة.. كل هذه الأرقام علينا أن ندعمها وأن نساندها وأن ننميها، لأنها عنوان للمستقبل.

اقرأ أيضا

أبوظبي تستضيف مونديال السباحة 15 ديسمبر 2020