الاتحاد

الرياضي

الظاهري: «الكأس» حلقة جديدة في طريق دعم الأبطال

الظاهري يتوج أبطال الغد في بطولة الخليج السابقة (الاتحاد)

الظاهري يتوج أبطال الغد في بطولة الخليج السابقة (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد) ــ ثمّن محمد سالم الظاهري، نائب رئيس اتحاد الجو جيتسو الرئيس التنفيذي لقطاع المدارس في مجلس أبوظبي للتعليم، الاهتمام والدعم السخي من قيادتنا الرشيدة بالحركة الرياضية عموما، وما تلقاه من دعم متواصل من أجل إعلاء راية الوطن في المحافل الإقليمية والقارية والدولية، مشيدا بالدعم المتواصل الذي تحظى به رياضة الجو جيتسو من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس أبوظبي للتعليم، والذي تجسد في العديد من المبادرات، التي ساهمت في قيادة اللعبة إلى آفاق رحبة من التطور.
وقال الظاهري: نحن في اتحاد الجو جيتسو، وفي القطاع التعليمي محظوظون بهذا الدعم الكبير والسخي، والذي يعزز من جهود اتحاد اللعبة وجهود القطاع التعليمي، ويتيح لمنتسبي اللعبة فرصة العمر للتفوق سواء في ميدان المنافسات أو في الدراسة، وستكون لتلك التوجهات أثرها في الارتقاء بالشقين، التعليمي والرياضي.
وعن بطولة كأس أبوظبي للجو جيتسو، التي تنطلق اليوم، قال الظاهري: هي حلقة جديدة وساحة ثرية من ساحات التنافس للرياضيين في تلك اللعبة، والذين عليهم أن يستثمروا الدعم الكبير وغير المحدود، ليحققوا إنجازات لبلدهم، لأن ذلك وحده، هو ما يرد بعضاً من جميل الوطن.
أضاف: في كل بطولة تستضيفها الإمارات أو حتى تنظمها خارج الحدود، هناك عين على منتخباتنا وعلى أبنائنا، لنعرف موقعهم من المنظومة العالمية للعبة، والحمد لله أن مؤشرات التطور في صعود، وفي كل عام، نرى منجزات جديدة، تضيف إلى البناء الشامخ، والبطولة التي تنطلق اليوم، هي سلسلة في طريق دعم الأبطال بإتاحة فرص الاحتكاك ومنافسة الأبطال أمامهم.
وعن أثر برنامج الجو جيتسو المدرسي الذي يتواصل بنجاح على اللعبة، واتساع القاعدة من اللاعبين، أكد الظاهري أن البرنامج يمثل دليلاً صريحاً على اهتمام مجلس أبوظبي للتعليم ودوره البناء في تعزيز الجانب التربوي والرياضي في مسيرة طلاب المدارس، مشيرا إلى أن البرنامج قطع شوطا كبيرا ووصل إلى أرقام قياسية على مستوى المشاركة والتفاعل بين مدارس إمارة أبوظبي، الأمر الذي ينمي مكتسبات ومنجزات اللعبة ويدفع المشاركين للاستفادة من البرامج المتاحة أمامهم، والتي تقام بإشراف أفضل المدربين والتربويين.
وأشار إلى أن البرنامج المدرسي للجو جيتسو يمثل فرصة رائعة للطلبة المميزين في رياضة الجو جيتسو، بعد أن أضحت أبوظبي مركزا مهما في خارطة اللعبة عالميا، منوها باهتمام مجلس أبوظبي للتعليم الذي يأتي تماشيا مع النموذج المدرسي الجديد، وسعيه لتعميق الثقة في الذات، والقدرة على التعامل مع كل التحديات الصعبة، والتغلب على الضعف والتحلي بروح التسامح، كما يأتي من أجل تأهيل طلاب قادرين على التحلي بالثقة والقدرة على المواجهة القوية.
واختتم الظاهري، بالتأكيد على أن دور المدرسة يبقى محورياً في كل شيء، وهو دور يتكامل مع البيت ومع الاتحاد من أجل تخريج أبطال تفخر بهم الإمارات، مشيراً إلى أن مستويات الصغار تتصاعد في كل بطولة، وأنه عما قريب ستجني رياضة الإمارات حصاد هذا العمل، داعياً المهتمين وأولياء الأمور للحضور إلى صالة «أرينا بنك الخليج الأول» في مدينة زايد الرياضية، لمتابعة الأبناء وهم يسطرون تاريخاً رياضياً، يمثل نافذة على المستقبل الرحب بإذن الله.

اقرأ أيضا

ماراثون أدنوك يجدد «طاقة الحياة» في المسار الدائري