الاتحاد

الرياضي

الكمالي: منتخب اليد توج جهود أجيال متعاقبة صنعت أمجاد اللعبة

دبي (الاتحاد) - أجرى محمد الكمالي أمين عام اللجنة الأولمبية الوطنية اتصالا هاتفيا بالدكتور عيسى النعيمي رئيس اتحاد كرة اليد فور الإعلان عن تأهل المنتخب رسميا إلى نهائيات كأس العالم لكرة اليد، ونقل له مباركة سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، بهذا الإنجاز الذي تحقق لأول مرة بفضل الدعم السخي واللامحدود للقيادة الرشيدة للقطاع والحركة الرياضية بالدولة.
وقال محمد الكمالي: «نتقدم بالتهنئة والتبريكات للقيادة الرشيدة ولسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، حيث كان سموه أول المهنئين لمنتخب كرة اليد بهذا الإنجاز الذي يعكس المستقبل المشرق للرياضة الإماراتية، ويؤكد سيرنا على الدرب الصحيح للوصول إلى التفوق والإبداع».
وأضاف: «لقد جاء هذا الإنجاز ليتوج جهود أجيال متعاقبة بنت أمجاد اللعبة على مر العقود الماضية، ويكون أجمل هدية لأسرة الرياضة الإماراتية عموما واسرة كرة اليد على وجه الخصوص سواء مجلس إدارة الاتحاد الذي يضم نخبة من الكفاءات الوطنية، وكافة اللاعبين والأندية والجماهير العاشقة لهذه اللعبة ذات المحطات المضيئة المشهود لها على مر السنوات». وتابع: «رغم البداية المتعثرة في بداية المشوار إلا أننا كنا واثقون في «عيال زايد» الذين عودونا على مواجهة التحديات وكسبها بفضل المثابرة والإرادة الحديدية، التي تجلت في بقية المباريات ونجح خلالها الفريق في حجز مقعده بين مصاف منتخبات النخبة حول العالم العام المقبل بقطر».
وختم قائلا: «نبارك لمنتخب اليد، ونتطلع لأن تواصل بقية المنتخبات نجاحاتها في كافة المحافل والمنافسات المقبلة، وأن نتابع أبطالنا في المكان الذي يستحقونه على أعلى منصات التتويج يعانقون المجد».

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: روح رياضية عالية من الفريقين