صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

المنصوري: توسيع مشاركة القطاع الخاص لتطوير قطاع الاتصالات

دبي - حسين الحمادي:

افتتحت صباح أمس فعاليات مؤتمر (عربكوم 2007) والذي اقيم بمشاركة عدد من وزراء الاتصالات والمسؤولين عن قطاع الاتصالات في عدد من الدول العربية بحضور حوالي 400 شخص من 50 دولة·
ودعا عدد من المتحدثين إلى تعزيز التعاون العربي في مجال الاتصالات لتحقيق المزيد من الاهداف المشتركة خصوصا في ظل التحديات المستقبلية والتطورات العالمية السريعة التي تتطلب من كيانات الاتصالات العربية العمل على مواكبتها·
وقال معالي سلطان المنصوري، وزير تطوير القطاع الحكومي في كلمته التي ألقاها نيابة عنه معالي عبدالرحمن العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع: بادرت الإمارات إلى اتخاذ خطوات عملية وملموسة تجاه توسيع مشاركة القطاع الخاص الوطني في تطوير وإدارة اتصالاتها الوطنية في ظل التوجيهات والنظرة المستقبلية السديدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، واخوانهما اعضاء المجلس الاعلى حكام الامارات·
واضاف ان دولة الامارات تتصدر قائمة الدول العربية من حيث معدلات انتشار الانترنت، اذ تتوفر امكانية الدخول للانترنت لأكثر من 60% من سكان الدولة، كما ان 34% منهم يتصلون بالانترنت باستخدام تقنية النطاق العريض، كما ان دخول شركة (دو) يسهم في تعزيز المنافسة وزيادة عدد المستخدمين للهاتف المحمول والانترنت·
واشار سلطان المنصوري الى ان تحرير السوق يفتح آفاقا واسعة بالنسبة لقطاع تقنية المعلومات والاتصالات، وينعكس ايجابا على بيئة الاعمال المحلية وحياة الافراد من خلال المنافسة والابتكار وتوفير المزيد من خدمات القيمة المضافة·
من جهته قال مروان حمادة وزير الاتصالات اللبناني إن الحكومة اللبنانية ووزارة الاتصالات لم تنقطع يوما عن العمل بالرغم من الصعوبات المحيطة بها، مشيرا الى انه تمت مضاعفة الجهود لانجاز المشاريع حسب جداولها الزمنية من دون تأخير، مشيرا الى التقدم الحاصل في هذه المشاريع والتي تشمل تخفيض تعرفة المكالمات الدولية بنسبة تتراوح بين 40 و60%، ودراسة تخفيض كلفة التخابر الداخلي ومجموعة من المنجزات الاخرى في مجال خدمات نقل المعلومات والانترنت والانترنت السريع ومشاريع البنية التحتية الخاصة بها وخدمات النقل التلفزيوني والاذاعي الارضي والفضائي وغيرها·
وشدد عثمان سلطان المدير التنفيذي لشركة الامارات للاتصالات المتكاملة (دو) على ان قطاع الاتصالات على المستوى العالمي سيشهد خلال المرحلة المقبلة عمليات اندماج بين الشركات لتحقيق تغطية لأكبر رقعة ممكنة، مشيرا الى ان هذه العمليات ستتم بين شركات اتصالات وبين شركات اتصالات وشركات خدمات وشركات اعلانات وغيرها، مشددا على ان توسيع رقعة مواجهة الشركات اصبح ضرورة استراتيجية وستتضح أكثر خلال المرحلة المقبلة·
تطورات مفاجئة
وقالت كاتيا طيار رئيسة مجموعة عربكوم ان تقنية الاتصالات تخبئ تطورات يمكن ان تفاجئ كل انسان حتى المهتمين والمتابعين لهذه التطورات التي ستحدث في القريب· وأضافت العالم يخضع لتغير كبير وهام على جميع المستويات مع تسارع التغيرات في كافة المجالات بشكل متواصل وخصوصا في قطاع الاتصالات، مشيرة الى ان الاتصالات التي شكلت هوة رقمية بنظر الكثيرين يمكنها لعب دور فعال لتعزيز التطور بدلا من تكريس الفجوات الاجتماعية والاقتصادية بحال ضاعف صناع القرار والإدارات دورهم للتحفيز على استخدام التقنيات من جانب الأفراد، مشددة على ضرورة أن تلعب الحكومات وهيئات التنظيم دورا اكبر في تحديد سياساتها وبنيتها الجديدة والاستفادة من الخبرات المتوفرة·
واشار الى ان التحدي الكبير يكمن في سرعة التطور الناتج عن تقارب تقنيات الاتصالات والكمبيوتر والاذاعة والمعلومات لخلق القيمة المضافة وخدمات الاتصال المتكاملة، مشيرة الى ان ذلك ادى الى انطلاق شركات عالمية جديدة قادرة على إرسال الصوت والمعطيات والصور في وقت واحد· وقالت ان ثورة شبكات الجيل الجديد التي توفر سرعة اكبر للتواصل والتراسل بالمعطيات ستمكن من نقل التلفاز عبر الاتصالات بنفس السهولة كاستخدام الهواتف، مشيرة الى ان المؤتمر وموضوعه يبين مدى الاهتمام بما تخبئه الاتصالات في المستقبل بعد التقدم التقني الذي سيركز على توفير كافة متطلبات المستخدمين بسهولة·
وأشارت إلى أن الدول العربية لا تزال غير مستعدة الا بشكل خجول أو ضعيف لعملية التكيف مع الاوضاع الجديدة، قائلة ان شركة اتصالات اميركية شرعت في تسويق خدمة (مكالمات هاتفية مدى الحياة) تتيح لأي شخص إجراء عدد غير محدود من المكالمات الهاتفية طوال حياته مقابل 999 دولارا فقط·