الاتحاد

الإمارات

إغلاق 70 مقهى بدبي لمخالفتها قانون مكافحة التبغ

أغلقت بلدية دبي 15 مقهى يقدم الشيشة من أصل 70 مقهى سيتم إغلاقها تباعاً، لعدم التزامها بالشروط واللوائح والبنود التي تضمنها القانون الاتحادي رقم 15 لسنة 2009، بشأن مكافحة التبغ، واللائحة التنفيذية الخاصة به رقم 24 لسنة 2013.

وقال المهندس مروان عبدالله المحمد، مدير إدارة الصحة العامة والسلامة في بلدية دبي: «تم إعطاء المقاهي مهلة تزيد على سنة ونصف السنة لتعديل أوضاعها، من دون استجابة فعلية من القائمين عليها»،لافتاً إلى أن الإغلاق جاء بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، التي قامت بإيقاف رخص تلك المحال وإغلاق أبوابها لحين إعادة تسوية وتعديل أوضاعها بما يتوافق مع اللوائح والقوانين المعمول بها.



وذكر مدير إدارة الصحة العامة والسلامة في بلدية دبي انه تم إطلاق مبادرة توعية تحت شعار «التدخين اختيارك.. وليس اختياري» بهدف التحذير من دخول النساء الحوامل والأطفال إلى المقاهي عن طريق الملصقات الإبداعية على أبواب جميع المقاهي في إمارة دبي والتي يبلغ عددها 600 مقهى.

وقال انه تم إطلاق المبادرة بسبب السلوكيات الخاطئة التي ترتكبها العائلات، مثل إحضار أطفالهم إلى أماكن التسلية، التي يكثر فيها تدخين الشيشة، مؤكدا ً أن البلدية خالفت عدداً من المقاهي التي سمحت بوجود أطفال.

وأوضح المحمد أنه بلغ عدد مخالفات المقاهي العام الماضي 450 مخالفة تمثلت في تقديم الشيشة من دون تصريح من الجهات المعنية في دبي، وبعضها يقدم الشيشة خارج حدود المقهى»، لافتاً إلى أن عدد زيارات مفتشي البلدية خلال العام الماضي بلغ 1680 زيارة تكون أما بناءً على البلاغات التي تردهم، أو الزيارات الروتينية، أو لمتابعة المقهى بعد مخالفته.

وذكر مدير إدارة الصحة العامة والسلامة في بلدية دبي أن أبلغ المخالفات تتمثل في عدم التزام قسم منها باستخدام خراطيم الشيشة البلاستيكية أحادية الاستخدام التي فرضتها البلدية لمنع انتشار الأمراض من شخص لآخر بالإضافة إلى عدم فصل أماكن التدخين عن غيرها، والسماح لأطفال دون 18 عاماً بدخول أماكن التدخين.



وقال المحمد: إن عدد التصاريح الصادرة في العام الماضي للمطاعم والمقاهي والفنادق والخيم الرمضانية وأماكن بيع التبغ بلغ 509 تصاريح، فيما بلغ عدد المعاملات المقدمة لإدارة الصحة العامة والسلامة 798 معاملة.

وأكد المحمد أن بلدية دبي لا تزال تتلقى طلبات ترخيص تقديم الشيشة في المقاهي والمطاعم، ودراستها، والموافقة على ما يستوفي شروط القانون، ورفض الطلبات الأخرى لحين تعديل أوضاع تلك المقاهي.

وأكد المحمد أن البلدية أطلقت حملة العام الماضي لتغطية وإجراء مسح ميداني على كل مناطق الإمارة، لضمان تطبيق المؤسسات المختلفة التي تقدم الشيشة القانون الاتحادي لمكافحة التبغ، خاصة بعد صدور اللائحة التنفيذية له، للتأكد من أن مقاهي أو مطاعم تقديم الشيشة بعيدة كما هو موضح. فالقانون حدد مساحة المقهى بـ200 متر مربع شاملة المطابخ وغيرها، وأن لا تقل المسافة بينها وبين أقرب مسجد عن مئة متر، وأن لا تقل كذلك المسافة عن أقرب مقر سكني بـ 150، وأن يقع المحل على شارع رئيس.

اقرأ أيضا

أحمد بن محمد يوجّه بسرعة إعداد استراتيجية إعلامية موحّدة بدبي