الاتحاد

شر لا بد منه

أصبحت العمالة الوافدة جزءاً لا يتجزأ من مجتمعنا الخليجي، خاصة الخدم الذين لا يكاد يخلو منزل من وجودهم، سواء أكانوا مربيات- طباخين- سائقين- مزارعين، أو أي شيء آخر·· أي أصبحوا بالنسبة لنا كالشر الذي لا نستغني عنه·· وأقــــول عنهم شر لأن لهم عدة سلبيات إلى جانب إيجابياتهم المعروفــــة من أداء بعض المهام أو مساعـــدتنــا في الانتباه للأولاد أثناء انشغالنا·
وأنا شخصيا لا أستطيع الاستغناء عن الخادمة في البيت والمستخدمين في العمل، على الرغم من وجود المشاكل التي تصاحبهم·· لأننا نعاملهم معاملة طيبة وكريمة حسبما يحثنا الشرع الإسلامي عليه، ولا أظن بأنهم سيكافئونني بما لا أستحقه·· ولكن عندما أجد مثلا مربية تضرب طفلا أو تتفوه بكلام بذيء لا أستطيع أن أحاسبها إلا بعد أن أعرف الظروف المحيطة بها في المنزل الذي تخدمه·· فقد يعاملها أفراده بقسوة وبغلظة·· وقد لا يعطونها الحرية التي تجعلها إنسانة كاملة لها حقوق وواجبات·· وأعني بالحرية (ساعات العمل والنوم والراحة واللبس والأكل) وبالتالي تقوم بالانتقام من أصغر مولود في العائلة الذي لا حول له ولا قوة·· فانتبهي أيتها الأم من هذا الأمر·· وحاولي تحسين علاقتك مع خادمتك حتى لا تري أبناءك موضوعين في الغسالة أو طريحي الفراش أو حتى متعرضين لأذى جسدي مثلما نسمع من الجارات أو نقرأ عبر الانترنت·· ولا بأس من موضوع الكاميرا التي توضع بين زوايا المنزل للتأكد من معاملة الخادمة للأبناء، فما سترينه سيحدد طريقة تعاملك معها·· فإن كانت جيدة ومسالمة لا بأس من إعطائها بطاقة هاتف كل شهر لتتكلم مع أهلها، أو حتى هدية بسيطة في إحدى المناسبات·· أما إن كانت قاسية وجافة في تعاملها فيجب أن تقومي بترحيلها فورا حتى لا تحــــدث أمور لا تتوقعينها·
سلامة سعيد

اقرأ أيضا