صحيفة الاتحاد

الإمارات

محمد بن راشد يأمر بصرف 70 ألف درهم لكل مشارك في عرس الأمل



دبي - سامي عبدالرؤوف:

أمر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بصرف 70 ألف درهم لكل مشارك في عرس الأمل الثاني لذوي الاحتياجات الخاصة المنعقد في الثالث والعشرين من الشهر المقبل تحت رعاية صاحب السمو نائب رئيس الدولة في فندق السلام بدبي بمشاركة 56 عريساً من مختلف إمارات الدولة·
وقال ثاني بالرقاد رئيس مجلس إدارة نادي دبي للرياضات الخاصة في المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس بمقر النادي للإعلان عن تفاصيل الحفل بحضور المستشار يوسف الحوسني رئيس مجلس إدارة شركة الاصالة، الجهة المنظمة للعرس: إن منحة ورعاية حاكم دبي لعرس المعاقين يأتي إيمانا من سموه بأهمية دور هؤلاء الشباب في المشاركة في بناء المجتمع وتحقيق النهضة الحضارية باعتبارهم احدى شرائح المجتمع المهمة·
وظائف للعرسان
وأكد بالرقاد أن مكرمة سموه تجسد النظرة الحانية والحكمة العالية التي تكنها القيادة بالدولة لهذه الفئة الغالية على قلوب جميع فئات المجتمع· وأشار إلى أن نادي دبي للرياضات الخاصة يعمل على تنفيذ تلك التوجهات بتقديم الدعم الكامل لذوي الاحتياجات الخاصة، حتى ننطلق بهؤلاء الأشخاص إلى آفاق رحبة للنجاح، حيث وفرنا لهم الكثير من الوظائف في القطاع الحكومي والخاص، لافتاً إلى أن العرس الجماعي المزمع تنظيمه بالتعاون بين نادي الرياضات الخاصة وشركة أصالة يهدف إلى إعطاء الشباب حقهم في ممارسة الحياة الاجتماعية وليشعروا أنهم يعاملون مثل غيرهم من الأسوياء·
وأكد بالرقاد أن الدولة على كافة مستوياتها تهتم بكافة الفئات دون تمييز منهم المعاقون فهؤلاء لهم الحق في الحياة وتكوين أسر·
وأكد بالرقاد أن مثل هذه الاعراس نجحت في تغيير كثير من السلوكيات الخاصة بالبذخ والإسراف في نفقات الزواج، وقد بدأ المجتمع في التخلي عن كثير من تلك الأمور، مشدداً على أن العرس يريد المشاركة في القضاء على الثقافة الاستهلاكية، بالإضافة إلى مشاركة القطاع الخاص وشبه الحكومي في إلحاق المعاقين بوظائف لديهم وتأهيلهم لإشغال أماكن مهمة، وهذا ما نجح فيه العرس الأول·
وقال المستشار يوسف الحوسني رئيس مجلس إدارة شركة أصالة: إن العدد المستفيد من العرس مبدئياً يصل إلى 56 عريساً يمكن أن يزيد لعدد 14 شخصاً آخر، موضحاً أن الشركة استقبلت 140 طلباً ويستضيف العرس منظمات دولية مهتمة بالمعاقين وكذلك ضيوف ومسؤولين من خارج الدولة·
أسر متعافية
وكشف يوسف الحوسني أن هذا العرس الجماعي سيوفر على المشاركين 70 بالمئة من النفقات التي كان من الممكن دفعها في صالة الزواج بالطريقة العادية، بالإضافة إلى حصولهم على 70 ألف درهم كمنحة من حاكم دبي، مما يعني أن العرس الجماعي يوفر على كل عريس مئات الآلاف من الدراهم، مؤكداً أن العرس يكون أسرا جديدة متعافية اقتصاديا منذ البداية·
وذكر رئيس مجلس إدارة شركة أصالة ان إقامة العرس الثاني للمعاقين تجسيد لقيمنا الإنسانية السامية ومبادئنا العربية الأصيلة، وتعاليم ديننا الحنيف الذي يحثنا على التكافل والتكامل فلا فرق في بلدنا بين مواطن ومواطن إلا بقدر عمله وإنتاجه وعطائه، مشيدا بدور نادي دبي للرياضات الخاصة الذي يهتم بقضايا ذوي الاحتياجات الخاصة ورعايتهم والنهوض بهم ليتمكنوا من القيام بوظائفهم الاجتماعية التربوية والثقافية والاقتصادية باعتبارهم جزءا أساسيا من نواة المجتمع واللبنة الأساسية للبناء والنسيج الاجتماعي·