الاتحاد

الاقتصادي

«دبي للسيليكون» تبحث تعزيز التعاون مع «سينوبسيس»

بحثت واحة دبي للسيليكون مع شركة “سينوبسيس” سبل التعاون والفرص المتاحة لتطوير القطاع التكنولوجي في المنطقة.
وتوفر سينوبسيس، التي تتخذ من منطقة ماونتن فيو في كاليفورنيا مقراً لها، مع أكثر من 65 مكتباً منتشرة في جميع أنحاء أمريكا الشمالية وأوروبا واليابان وآسيا والهند، للمصممين والمصنعين مجموعة متكاملة وشاملة من حلول تطبيق وفحص وتصنيع الشرائح الإلكترونية.
واستقبل الدكتور محمد الزرعوني، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي لسلطة واحة دبي للسيليكون، وفد “سينوبسيس” الذي ترأسه آرت دي جيوس، الرئيس التنفيذي للشركة، وضم كلاً من جون شيلتون، نائب الرئيس للتسويق وتطوير الأعمال، وكريستيان مالر، مدير إدارة المبيعات.
وتركزت المناقشات على تطوير وترسيخ علاقات التعاون بما يخدم توجهات الواحة نحو تعزيز صناعة التكنولوجيا، وخاصة تصميم الشرائح الإلكترونية في مركز دبي لتصميم الدوائر، أول مركز تصميم في المنطقة يقوم بتطبيقات عملية للدوائر المتكاملة المتقدمة، والمملوك بالكامل من قبل سلطة واحة دبي للسيليكون.
وقال الدكتور محمد الزرعوني: “نسعى في واحة دبي للسيليكون باستمرار لاستكشاف طرق جديدة لتوسيع محفظة أعمالنا وتعزيز الإنتاجية عبر قطاع التكنولوجيا في دولة الإمارات العربية المتحدة. ولا شك أن شركات رائدة مثل “سينوبسيس” تقوم بدور أساسي في إطار هذا التوجه، ونحن نعتقد أن تضافر الجهود الناتجة عن هذه الشراكة سيساعدنا على تحقيق إنجازات مهمة ستؤثر إيجاباً على قطاع التكنولوجيا في المنطقة ككل”.
بدوره، قال آرت دي جيوس : “كانت مباحثاتنا مع المسؤولين في واحة دبي للسيليكون إيجابية ومهمة. وفي وقت تواصل فيه المنطقة تطوير قطاع التكنولوجيا فيها، فإننا نعتقد أن السوق ستوفر لنا مجموعة من الخيارات لتوسيع نطاق أعمالنا والمشاركة في جهود المنطقة لتحقيق النمو”.
يذكر أن واحة دبي للسيليكون مملوكة بالكامل من قبل حكومة دبي، وهي تعمل كمنطقة حرة لشركات صناعة أشباه الموصلات والإلكترونيات الدقيقة والتكنولوجيات المتطورة الأخرى، والتي تبحث عن تأسيس مقرات إقليمية لها ومراكز أبحاث وتطوير في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

اقرأ أيضا

8 مليارات درهم صافي دخل البنوك في أبوظبي خلال الربع الأول