الاتحاد

الرياضي

العراقي عدنان حمد مدرباً لبني ياس حتى نهاية الموسم

النصر استفاد من إهدار بني ياس ركلة جزاء في تحقيق الفوز (الاتحاد)

النصر استفاد من إهدار بني ياس ركلة جزاء في تحقيق الفوز (الاتحاد)

مصطفى الديب (أبوظبي) - قرر مجلس إدارة شركة بني ياس لكرة القدم, تعيين العراقي عدنان حمد مدرباً للفريق الأول لكرة القدم خلفاً للأورجوياني خورخي داسيفان الذي تم إنهاء العلاقة معه بالتراضي، عقب خسارة السماوي أمام النصر بهدفين دون رد.
وأصدر بني ياس بياناً رسمياً، أعلن فيه إنهاء علاقته بالأورجوياني خورخي داسيلفا بالتراضي بين الطرفين، وأكد البيان أن القرار جاء بناء على مقتضيات المرحلة، وبعد الاجتماع المشترك ببن الإدارة واللجنة الفنية بالنادي،
ووجه مجلس إدارة شركة كرة القدم بالنادي الشكر لداسيلفا على المجهود الذي قام به، خلال فترة توليه قيادة الفريق، متمنياً له التوفيق في مشاريعه المستقبلية.
وقرر مجلس بني ياس إسناد مهمة قيادة الفريق الأول لكرة القدم إلى المدرب العراقي عدنان حمد حتى نهاية الموسم الجاري، ويصل حمد إلى أبوظبي اليوم لقيادة تدريبات الفريق، استعداداً للقاء القادسية الكويتي في الملحق الآسيوي المقرر لها الثامنة من مساء السبت المقبل على ملعب النادي بالشامخة الجديدة.
الجدير بالذكر أن العراقي عدنان حمد واحد من المدربين المتميزين على مستوى الوطن العربي والقارة الآسيوية، وسبق أن قاد أكثر من منتخب على رأسهم منتخب بلاده، ومنتخب الأردن الذي صعد به لربع نهائي كأس أمم آسيا للمرة الأولى في تاريخه عام 2011.
وحصل حمد على جائزة أفضل مدرب في آسيا عام 2005، وقاد منتخب العراق للناشئين للفوز بكأس أسيا عام 2000، وحصل على المركز الرابع في أولمبياد أثينا عام 2004 وهو إنجاز تاريخي بكل المقاييس، وسبق له أن قاد أكثر من فريق عراقي على رأسهم الزوراء والطلبة.
وكان فريق بني ياس قد وقع مجدداً في فخ الهزيمة، على أرضه وبين جماهيره، بعد الخسارة أمام النصر صفر - 2 في المباراة المقدمة من الأسبوع الثامن عشر من دوري الخليج العربي، وجاء وقع الخسارة هذه المرة صعباً، بسبب توقيتها، لاسيما وأنها جاءت قبل مباراة القادسية الكويتي في الملحق الآسيوي والمقرر لها السبت المقبل.
أداء بني ياس لم يكن مقنعاً، خاصة أن الجميع توقع أن يسعى الفريق إلى تحقيق الفوز، للحصول على دفعة معنوية قبل المواجهة القارية، وظهر بني ياس من دون أنياب، على الرغم من أن منافسه النصر لم يكن هو الآخر في قوته المتوقعة، أو بالشراسة التي توقعها البعض لينفض عن نفسه غبار الهزيمة في أربع مباريات متتالية ثلاث منها في الدوري وواحدة في نصف نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة.
من جانبه، عبر الأوروجوياني خورخي داسيلفا مدرب بني ياس المقال، عن استيائه الشديد من هزيمة فريقه أمام النصر، وقال في المؤتمر الصحفي الذي عقد بعد المباراة: «أعتقد أن المباراة كانت غريبة، لاسيما وأن بني ياس أهدر ركلة جزاء، ومنعت العارضة هدفاً مؤكداً للفريق، وفي المقابل استغل النصر عدم التنظيم الدفاعي للحظات وأحرز هدف التقدم قبل نهاية الشوط الأول».
وعلى الرغم من تأكيد الجميع أن بني ياس والنصر لم يظهرا بالصورة المتوقعة لهما، إلا أن رأي داسيلفا كان مختلفاً حيث أكد أن السماوي كان مميزاً، وكان الأفضل في الشوط الأول، وكذلك في الشوط الثاني، إلا أن الحظ وعدم التوفيق لم يحالفا الفريق خلال التسعين دقيقة.
وفي الوقت الذي أكد أن فريقه كان جيداً، فقد اعترف داسيلفا بأن هبوط مستوى عدد من النجوم كان سبباً في تراجع أداء الفريق، على رأسهم نواف مبارك وكارلوس مونوز ولويس فارينا.
?وعن سبب تصدي يوسف جابر لضربة الجزاء رغم وجود أكثر من لاعب كان يسددها من قبل وعلى رأسهم نواف مبارك، قال: «ما حدث كان عدم توفيق ويوسف كان من اللاعبين الذين يسددون ضربات الجزاء في الموسم الماضي، وشاهدت ذلك في أكثر من مباراة مسجلة، كما أنه من أكثر اللاعبين تميزاً في تسديد ضربات الجزاء خلال التدريبات.?
وأكد داسيلفا أن الهزيمة صعبت من مهمة الفريق من الاقتراب من فرق القمة، لكن الفوارق ليست كبيرة بين أندية الوسط، وكما خسر بني ياس مباراتين من الممكن جداً أن يحقق الفوز في مناسبتين أيضاً، ويعود بهما إلى الصورة مرة أخرى».


الفردان: انتصار في وقت مناسب
?أبوظبي (الاتحاد) - أكد حبيب الفردان لاعب النصر أن انتصار العميد على بني ياس جاء في الوقت المناسب، لاسيما وأن الخسارة في أربع مباريات متتالية كان أمرا غاية في الصعوبة، والجميع تعاهد على تعديل الوضع، وبالفعل جاء ذلك من خلال الفوز الذي تحقق على بني ياس.? وأضاف: «بكل تأكيد الفوز مهم لنا لإعادة الفريق للطريق الصحيح بعد سلسلة الهزائم الأخيرة، والنصر استحق الفوز رغم أن الأداء كان أقل من مباراة العين الماضية في الكأس وهذه كرة القدم قد تلعب أفضل وتخسر وقد تلعب بمستوى أقل وتفوز. ?وعن فرص رحيله عن النصر إذا تلقى عرضاً للاحتراف داخلياً أو خارجياً قال: «ليس لدي مانع من الاحتراف الخارجي لكن بشرط موافقة النصر وأتمنى أن أجد عرضاً مناسباً ولا يمانع النصر.? وتمنى أن يكون التوفيق حليف العميد خلال الفترة المقبلة، وأن يحقق الفريق الفوز تلو الآخر، للمضي قدماً في الطريق نحو المربع الذهبي للبطولة.

?نواف مبارك: ? التكاتف الحل الوحيد لتصحيح المسار
?أبوظبي (الاتحاد) - قال نواف مبارك صانع ألعاب فريق بني ياس، إن الفريق في حاجة شديدة لتكاتف الجميع خلال الفترة المقبلة من أجل تصحيح المسار لاسيما بعد الخسارة الأخيرة أمام النصر وتدهور مركز الفريق في جدول ترتيب الدوري.?
?وقال: «كان في الإمكان أفضل مما كان في مباراة النصر وأعتقد أن الفريق أهدر فرصاً كثيرة كانت كفيلة بتغيير نتيجة المباراة لاسيما ضربة الجزاء المهدرة في الشوط الأول، ونتمنى ألا يؤثر ذلك على حالة اللاعبين المعنوية قبل لقاء القادسية الكويتي يوم السبت المقبل في البطولة الآسيوية التي تنتظرنا خلالها مسؤولية كبيرة لتشريف الكرة الإماراتية، خصوصاً أن اللاعبين يشعرون بإحباط كبير بعد الخسارة الثانية على التوالي في الدوري.?

أشاد بقرار تأجيل مواجهة الإمارات
خالد عبيد: «النصر» جاء بعزيمة «الشباب»
أبوظبي (الاتحاد) - أشاد خالد عبيد مدير فريق النصر بقرار لجنة المسابقات بتأجيل مباراة الإمارات، لمدة 24 ساعة على أن تقام يوم السبت المقبل، وأكد أن القرار جاء بعد موافقة نادي الإمارات، تجاوباً مع طلب النصر الذي لعب ثلاث مباريات في فترة زمنية قصيرة، بعد تقديم مواجهة بني ياس لارتباطه القاري.
وأكد أن النصر تجاوب مع طلب بني ياس لإتاحة الفرصة أمامه للاستعداد بشكل جيد، للقاء القاري، كونه يمثل كرة الإمارات في هذا المحفل الآسيوي.
وفيما يخص المباراة، قال عبيد: «الفوز على السماوي جاء في وقته، خاصة وان الفريق كان في حاجة ماسة، لحصد نقاط المباراة الثلاث بعد الخسارة في أربع مباريات متتالية ثلاث في الدوري وواحدة في نصف نهائي الكأس.
وأشاد عبيد بروح اللاعبين، وحرصهم على تعديل الصورة، بهدف مواصلة المسيرة نحو المربع الذهبي، في الفترة المقبلة، مؤكداً أن العميد قادر على التواجد بين الكبار، لاسيما وانه يمتلك مجموعة من اللاعبين المتميزين في كافة الخطوط.

?يوفانوفيتش: الفوز ذهب للأفضل?
أبوظبي (الاتحاد)- أكد الصربي إيفان يوفانوفيتش المدير الفني لفريق النصر أن الأزرق حقق فوزاً مستحقاً ومنطقياً على بني ياس قياساً سيطرة العميد على أغلب فترات المباراة والفرص التي أهدرها المهاجمون خاصة في الشوط الأول.
وأضاف: «من المؤكد أن الفوز جاء في وقته، خاصة أنه كان مطلباً غاية في الأهمية، بعد الخسارة في ثلاث مباريات متتالية في الدوري ورابعة في نصف نهائي الكأس، مشيراً إلى أن ضياع ركلة الجزاء من بني ياس كان نقطة تحول لصالحنا واستغلها لاعبونا في الضغط الهجومي على دفاع الخصم، حيث كان النصر الأكثر تنظيماً حتى في اللحظات التي سيطر فيها المنافس على الكرة.
وأشار إلى أن فريقه ظهر بشكل مميز للغاية خلال مباراة نصف نهائي الكأس أمام العين، وتحديداً في الشوط الثاني، لكن لم يكتب له التوفيق، وفي مباراة بني ياس لعب النصر على إمكانيات المنافس، ولم يحاول المغامرة هجومياً، في ظل امتلاك السماوي لقوة هجومية كبيرة.
وتمنى يوفانوفيتش أن يواصل العميد مسيرة الانتصارات، مؤكداً أن الهزائم الأخيرة لم تنم عن المستوى الحقيقي لفريقه، في ظل امتلاكه مجموعة متميزة من اللاعبين القادرين على مواصلة المسيرة.


أكد أن إهدار ركلة الجزاء أصاب اللاعبين بالإحباط
الحارثي: علينا طي صفحة «العميد» والتركيز على القادسية
?أبوظبي (الاتحاد) - عزا عبد الله الحارثي المشرف العام على فريق بني ياس، هزيمة السماوي أمام النصر إلى ضياع ضربة الجزاء التي أهدرها يوسف جابر في الدقيقة 17، مؤكداً أنها عادت بالسلب على الأداء العام، حيث أصابت اللاعبين بإحباط شديد وأربكت حسابات الفريق ورفعت في المقابل من معنويات لاعبي النصر الذين استغلوا الفرصة وسجلوا هدفاً من خطأ مشترك للدفاع ثم تلاه هدفاً ثانياً في الشوط الثاني.?
?وأضاف: «من دون شك الخسارة أمام النصر وعلى ملعبنا أصابتنا بحزن كبير قبل مباراة القادسية الكويتي يوم السبت المقبل في مباراة الملحق الآسيوي، وكنا نأمل في تحقيق فوز معنوي يساعد على دخول المواجهة القارية بمعنويات مرتفعة».?
?وقال: «كنا نعرف أهمية المباراة بالنسبة لنا وضرورة الفوز بها بعد الخسارة قبلها أمام الوحدة وحتى ندخل مباراة القادسية بروح معنوية عالية، الفريق كان جاهزاً لتحقيق هدفه لكن التوفيق لم يحالفه، وقد يكون الفريق مرهقاً من كثرة توالي المباريات، لكن ما أخشاه هو أن يتأثر اللاعبون نفسياً في مباراة القادسية المهمة والصعبة في الوقت نفسه، لاسيما وأن المنافس الكويتي فريق عريق وصاحب بطولات محلية ودولية وله خبرة كبيرة بالمنافسات الآسيوية ويضم نخبة كبيرة من اللاعبين الدوليين الأساسيين في المنتخب الكويتي وعلى رأسهم مساعد ندا».?
?وتمنى الحارثي أن يخرج السماوي من كبوته الحالية قائلاً: «أعتقد أن الفترة المتبقية بعد مباراة النصر كافية للاستعداد الجيد للقاء القادسية ونتمنى ألا يتعرض أحد من اللاعبين للإصابة، وأن يطوي الجميع صفحة مواجهة النصر تماما، والتركيز فقط في اللقاء القاري».?
?وقال: «يدخل الفريق معسكراً مغلقاً بفندق روتانا بارك اعتباراً من اليوم حتى موعد مباراة القادسية لمزيد من التركيز للجميع وسيؤدي الفريق تدريباته على فترة واحدة يومياً وسيتم التركيز خلال التدريبات على علاج الأخطاء التي ارتكبها اللاعبون خلال مباراة النصر أمس الأول، واختيار التشكيل الأنسب لهذه المواجهة الصعبة التي نسعى خلالها للفوز والتأهل للمباراة الثانية للملحق الآسيوي، بهدف تشريف الوطن، لاسيما وأن بني ياس يلعب باسم الإمارات».?
وتمنى الحارثي أن يكون الدعم حاضراً للسماوي من جماهير الإمارات بمختلف ميولها، حيث إن الجميع يأمل في الصعود للدور التمهيدي.

محمود خميس: هدفنا «مربع الذهب»
أبوظبي (الاتحاد) - قال محمود خميس لاعب النصر، أن العميد كان الأفضل خلال مواجهة بني ياس، واللاعبون أوفوا بالوعد الذي قطعوه على أنفسهم، بإخراج الفريق من دوامة الهزائم في الفترة الأخيرة، وأشار خميس إلى أن القادم أفضل بالنسبة للعميد، مؤكداً أن فريقه يمتلك مجموعة من اللاعبين المتميزين، لكن لم يحالف التوفيق الفريق في الفترة الماضية. وأضاف: «لقد طوينا الصفحة، ومن المؤكد أن الفوز على بني ياس سوف يعطي قوة دفع معنوية للاعبين من أجل مواصلة المشوار، والسعي نحو التواجد في المربع الذهبي».

الحسين صالح سعيد بالبداية الجيدة

أبوظبي (الاتحاد) - قال الحسين صالح لاعب النصر وصاحب الهدف الثاني، أن بدايته مع العميد جاءت جيدة للغاية، مؤكداً أن تسجيله للهدف فور مشاركته في المباراة جاء بتوفيق من الله، وبمساعدة باقي اللاعبين. ووعد الحسين صالح بتقديم مزيد من الجهد في الفترة المقبلة، بهدف المساهمة في عودة العميد لوضعه الطبيعي بين الكبار دائماً.

اقرأ أيضا

الفجيرة والوحدة.. "سعادة الذئاب"