صحيفة الاتحاد

دنيا

الكرك··· سحر الشاي

تحقيق- محمد الحلواجي:


في شوارع محددة وأماكن معروفة في دبي والشارقة وعجمان، شهدنا زحاما عجيبا لسيارات الشباب الإماراتيين من كل لون وشكل، عادية وفخمة وغريبة الشكل والطراز، يقودها شاب وحيد، أو مجموعة، مكتظة بعائلة أو شلة فتيات، لكن الجميع يتوقف على طرف الشارع أو الساحة الرملية غير الممهدة قبالة الكافتيريا، ليطلق بوق السيارة ويخفض الزجاج المخفي بالأسود في انتظار ''راجو أو بابو'' لتأمين الطلبية العاجلة من الكرك اللذيذ· البعض يقبل بالكاسات البلاستيكية التي توفرها الكافتيريا، والبعض الآخر يجلب كأسه الخاص المصنوع من الفخار· وهناك من لا يكفيه كأس أو اثنين فيحضر دلّة أو ''ترمس'' ليملأهما كوقود لمزاج يوم كامل·
ننظر وراءنا فنشاهد صفا من السيارات يندر أن يوجد له مثيل على بوابات سينما السيارات في أميركا، وإقبالا لا تشهده أرقى مطاعم ومقاهي الفنادق الفخمة· التدافع على بوابة الكافتيريا الصغيرة المتواضعة يفوق التهافت على شباك بيع تذاكر حفلات شاكيرا، لدرجة أن شرطة المرور كثيرا ما تتدخل لتسيير الحركة وتخفيف حدّة الاختناقات· أكثر الأوقات زحاما ساعات الفجر وبداية المساء، حيث تنشط الشرطة في إعطاء مخالفة الوقوف في الممنوع البالغة 200 درهم ومخالفة رمي الكوب الفارغ والبالغة 500 درهم، ومع ذلك تصعب السيطرة على الشباب!·

الكرك صرعة عصرية

عرف أهل الإمارات والخليجيون شاي الكرك قبل اكتشاف النفط، لكن الغريب أن دول الخليج الأخرى لا تعرف جنون الكرك، عدا قطر التي تسلل اليها مؤخرا· ففي البحرين وعمان والكويت يتم تناول شاي الحليب في وجبة الإفطار فقط، ومن يتناوله ظهرا يوصف بالهندي! أما في السعودية فالظاهرة لا تكاد تكون موجودة حيث يستغرب مجرد شرب الشاي بالحليب· وفي العراق فإن الشاي لا يقدم إلا أحمر في كأس صغيرة تسمى ''استكانة'' ومن المعيب تقديم الشاي بالحليب للضيف، حيث يعتبر ذلك إهانة·

في شيء في الشاي!

إذن ما الذي أشعل قلوب الإماراتيين حبّاً في الكرك؟!
البعض يتهم أصحاب الكافتيريات بمزجه بجوزة الطيب المعروفة بتأثيرها المحّسن للمزاج ، إذا تم تناولها بكميات أكثر من المعتادة، لذلك أجازها رجال الدين لتستخدم بمقادير ضئيلة في البهارات المطيّبة للطعام· فجوزة الطيب من المواد المسكرة، وتناولها حرام عند بعض الفقهاء،استنادا للحديث الشريف: ''ما أسكر كثيره فقليله حرام'' ولذلك فان استيرادها ممنوع في السعودية، ولا تستعمل إلا مخلوطة مع التوابل· غير أن البلديات وأصحاب الكافتيريات نفوا خلط الشاي بأية مواد أخرى، مؤكدين على براعة طريقة التحضير·
ولكن سيظــــــل في الأمر دائما علامـــــة استفهام كبيرة، لأن الإلحـــــاح في طلب الكرك لا يشبــــه سوى إلحاح ''المدمنين''·

أشهر الكافتيريات

تنتشر اليوم مئات الكافتيريات في الدولة، أشهرها سبع فقط، وهي مطعم ''خان'' الموجود منذ 25 سنة في الراشدية قرب مطار دبي، وهو معروف بطعمه المميز ويسبب زحاما منذ الفجر حتى الليل بطوابير سيارات الطلبة والعمال وسائقي الحافلات والشاحنات والتاكسي· أما في الشارقة فأشهرها كافتيريا ''رجب'' الأكثر ازدحاما بمنطقة حلوان وتتميز بسرعة الخدمة ووفرة المواقف نسبيا، ثم تأتي كافيتريا ''المرقاب''، و''شاي واسط'' في منطقة سمنان، وكافتيريا ''البحر''· أما في عجمان فتشتهر كافتيريا ''بن عمير'' وكافتيريا ''طنجة'' بمشيرف·


معاناة بنات الحي

إذا تصادف وجود بيتك بالقرب من محل لشاي الكرك فقل على نفسك وبيتك السلام، هذا ما أكدته لنا إحدى المواطنات التي يقع بيتها على مقربة من كافتيريا ''رجب'' بالشارقة، فمعاناتها هي وأسرتها لا تكاد تنتهي حتى وقت متأخر من الليل، بسبب تزاحم السيارات ومضايقات الشباب الطائش بتعليقاتهم وتحرشاتهم بفتيات ونساء الحي لدى دخولهن وخروجهن، ناهيك عن الإزعاج الذي لا يطاق جراء إطلاق أبواق السيارات من كل شكل ولون استعجالا في مناداة العاملين في محل الكرك للحصول على الطلبيات·

قاموس التكريك الجديد!

مع انتشار موضة الكرك في الإمارات، ظهرت اصطلاحات جديدة في القاموس اليومي للهجة الإماراتية، فتم اشتقاق كلمات جديدة من وحي لفظة الكرك، مثل ''التكريك'' و''بنسير إنكرّك'' و''ما تبّون إتكركون اليوم؟'' و''سرنا كرّكنا وردّينا'' و''وحملنا كركنا ويّانه''، وغيرها من أفعال وضمائر ''التكريك'' التي لا تنتهي!·


طقوس للتحضير المثالي

يحتاج تحضير الكرك لملء نصف إبريق بالماء مع 3 ملاعق ونصف من الشاي الخشن والسكر و5 حبات هيل وزعفران وعلبة من الحليب السائل المكثف غير المحلى، ليغلق الإبريق ويترك على نار هادئة 20 دقيقة، ثم يقلب الخليط عدة مرات ويترك ليغلي 10 دقائق أخرى· ومن أهم طقوس تحضيره، طريقة صبّه من علي، وتناوله في كأس من الفخار ليكسبه طعما مميزا·