صحيفة الاتحاد

الإمارات

نهيان بن مبارك: نقف صفاً واحداً إلى جانب الشعب الفرنسي

نهيان بن مبارك يتوسط الخريجين (وام)

نهيان بن مبارك يتوسط الخريجين (وام)

أبوظبي (وام)

شهد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، حفل تخريج الدفعة السادسة لجامعة باريس السوربون بأبوظبي الذي نظمته الجامعة تحت رعاية معاليه في مقرها بجزيرة الريم، وشملت الدفعة حملة درجتي الليسانس والماجستير، بالإضافة إلى خريجي شهادة الإدارة الرياضية والحاصلين على الدبلوم الجامعي في اللغة الفرنسية الذين يمثلون طلبة مواطنين، بالإضافة إلى طلبة من دول مختلفة.
حضر الحفل الذي أقيم مساء أمس الأول، معالي الدكتور مغير خميس الخييلي رئيس هيئة الصحة بأبوظبي نائب رئيس مجلس إدارة الجامعة، ومعالي الدكتورة أمل القبيسي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم، وممثلون عن كل من جامعة باريس السوربون وجامعة باريس- ديكارت وجامعة بيير وماري كوري، بالإضافة إلى ممثلين عن السفارة الفرنسية لدى الدولة وقيادات أكاديمية وشخصيات عامة وأولياء أمور الخريجين.
وألقى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان كلمة طلب في مستهلها الوقوف دقيقة حداداً على ضحايا الأحداث الأخيرة في باريس.
وقال معاليه: «نحن نلتقي للاحتفال بخريجي هذه الدفعة الجديدة من طلبة وطالبات جامعة باريس السوربون أبوظبي واسمحوا لي في البداية والاعتداءات الغاشمة والصادمة في باريس بفرنسا يوم الجمعة الماضي تخيم كثيرا على نفوسنا ومشاعرنا بالإمارات أن أدعوكم الآن للوقوف دقيقة، حداداً على ضحايا هذه الأحداث البشعة».
وقال معاليه: «نقف جميعا هنا في الإمارات وبكل قوة وعزم وتصميم صفا واحدا إلى جانب الشعب الفرنسي العظيم صاحب المفاخر والحضارة والأمجاد نعزيه فيما فقده من أرواح داعين لذويهم بالصبر والسلوان وأن ينعم على كافة المصابين بالشفاء العاجل والقريب، وأن تظل باريس دائما وهي مدينة النور والحضارة والتعايش والتسامح مدينة الأمل والانفتاح والروح الوثابة التي نعرفها عنها ندعوه سبحانه وتعالى أن يجنب فرنسا الصديقة كافة الشرور والمخاطر في الحاضر والمستقبل لتظل دائما وهي بلاد المحبة والإخاء والحرية والسلام».
وتقدم معاليه بالشكر والتقدير والامتنان لصاحب السمو الوالد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، منوهاً برؤية سموه الحكيمة لمكانة التعليم في مسيرة الدولة ودوره الأساسي والحيوي في بناء علاقات التعاون والتفاهم والعمل المشترك مع دول العالم أجمع.
كما تقدم معاليه في هذه المناسبة بوافر الشكر وعميق الامتنان إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس أبوظبي للتعليم.. لافتاً إلى جهود سموه المتواصلة في سبيل أن تكون دولة الإمارات دائما في المقدمة والطليعة بين دول العالم.

.. ويفتتح مستشفى «امانة» لاعادة التأهيل
أبوظبي (الاتحاد)

افتتح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، مستشفى أمانة للرعاية الصحية أول مزود خدمات متخصصة لإعادة تأهيل المرضى والرعاية الوجيزة طويلة المدى وخدمات إعادة التأهيل، بعد الإصابات الحادة، وخدمات الاستشفاء المنزلي في الإمارات في مدينة أبوظبي.
وتقدم مستشفى أمانة للرعاية الصحية خدمة إعادة التأهيل للمرضى الذين يعانون أمراضاً متعلقة بالأعصاب، مثل السكتة الدماغية وإصابات أخرى في الدماغ، وتوفر مستشفى أمانة للرعاية الصحية وإعادة التأهيل خدمة الانتقال الى المنزل لمساعدة المرضى وأسرهم ادارتها في المنزل.
وقال معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان: «إن التوسع التي تم إطلاقه من قبل مستشفى أمانة للرعاية الصحية يوفر للمرضى خدمات متخصصة، وهذا يدل على الحاجة الماسة لهذه الخدمات في دولة الإمارات العربية المتحدة، ونحن نقدر الجهود التي تقدمها المستشفى ومساهمتهم في قطاع الرعاية الصحية في دولة الإمارات العربية المتحدة ككل».
وقال الرئيس التنفيذي لمستشفى أمانة للرعاية الصحية مارك مكغورتي: «إن دولة الإمارات العربية المتحدة من أبرز الدول التي تعمل دائما على تشجيع القطاع الخاص على الابتكار وتقديم خدمات جديدة وخاصة تركز على احتياجات الديموغرافية والوبائية الفريدة من نوعها في الدولة. بعد إطلاقنا لأول مستشفى متخصص في مجال التأهيل في عام 2013 في مدينة العين لفت انتباهنا الحاجة الماسة للحصول على جودة عالية للمرضى في مجال رعايتهم عند وقوع إصابات، مثل السكتة الدماغية، والصدمات النفسية والأمراض الطبية المعقدة».