صحيفة الاتحاد

الإمارات

محمد بن زايد: تأسيس الشركة القابضة بين أبوظبي والكويت يعزز التعاون




التقى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مساء أمس في قصر الإمارات سعادة علي محمد ثنيان الغانم رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الكويت وسعادة محمد جاسم الصقر رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الأمة الكويتي والوفدين المرافقين لهما·
ورحب الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في بداية اللقاء بالوفدين مشيدا بعمق العلاقات المتميزة التي تربط البلدين الشقيقين قيادة وحكومة وشعبا ومتمنيا لهما زيارة طيبة مؤكدا أن علاقات البلدين الأخوية التي تجذرت على مدى السنين تستمد قوتها من تاريخ طويل مشترك وعلاقات أزلية راسخة أرسى دعائمها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ويكمل المسيرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' وأخيه صاحب السمو صباح الأحمد الصباح أمير دولة الكويت على أسس راسخة وأرضية صلبة بفضل حكمتهما ورؤيتهما الرشيدة·
ونوه الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بمواقف دولة الكويت تجاه الإمارات والتي تعكس عمق العلاقة التي تجمع قيادتي البلدين والشعبين الشقيقين·
وأعرب سموه عن تمنياته بأن تساهم الشركة القابضة المشتركة بين أبوظبي والكويت التي تم الإعلان عنها أمس في تعزيز العلاقات الاقتصادية وجذب الاستثمارات بين البلدين وتحقق طموحات الشعبين الشقيقين·
وقال سموه إن مثل هذه الزيارات تعزز من مجالات التعاون بين المستثمرين الإماراتيين والكويتيين والتعرف عن كثب على ما يقدم من حوافز وتسهيلات للمستثمرين من الدولة وبما يمكنهم من تأسيس شراكة استراتيجية حقيقية مع نظرائهم من رجال الأعمال الكويتيين بالتركيز على قطاعات الصناعة والعقارات وتشجيع الشركات في كلا البلدين لتنفيذ مشروعات في كل منهما·
ودعا سموه إلى إقامة علاقات اقتصادية وتجارية متطورة بين مختلف الدول والتجمعات الاقتصادية في العالم وذلك بهدف تنمية القطاعات الاقتصادية غير النفطية في دول المجلس وفتح منافذ للتصدير جديدة أمام المنتجات الخليجية خصوصا الصناعية منها·
وتم خلال المقابلة استعراض واقع وآفاق التعاون المشترك في العديد من المجالات الاستثمارية وسبل الاستفادة من العلاقات المتميزة والأخوية التي تربط البلدين قيادة وشعبا وكذلك الاستفادة من الاتفاقات الموقعة بين البلدين وتلك التي تجمعهما في إطار منظومة مجلس التعاون الخليجي اضافة الى بحث إسهامات وخدمات الغرف التجارية تجاه تعزيز حجم الشراكة الاستثمارية بين فعاليات القطاع الخاص·
بدوره أشاد الوفد الكويتي بالنتائج الإيجابية لهذه الزيارة التي أسفرت عن تأسيس شركة قابضة مشتركة بين أبوظبي والكويت متخصصه بإقامة مشروعات في كافة المجالات بين البلدين وبالتطور الكبير الذي شهدته امارة ابوظبي من مشاريع وخطط مستقبلية للتنمية والتطوير تغطي كل المجالات متمنين مزيدا من التعاون من اجل المشاركة الفعالة في المساهمه في تنفيذ هذه الخطط·
وقدم سعادة محمد جاسم الصقر رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الأمة الكويتي التهنئة الى سموه بمناسبة خوض الامارات لتجربة الانتخابات وفوز نسبة تعتبر الاولى في المنطقة للمرأة والتي تعبر عن تطور المسيرة البرلمانية في الامارات· ودعا المجلس الوطني الاتحادي الى المشاركة في الحوار العربي الإيراني الذي ينظمه البرلمان العربي في آواخر شهر مايو بدولة الكويت·
الحضور
حضر اللقاء سعادة أحمد شبيب الظاهري النائب الأول لرئيس المجلس الوطني الاتحادي وسعادة المهندس صلاح سالم بن عمير الشامسي رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة رئيس غرفة تجارة وصناعة أبوظبي وعدد من أعضاء المجلس الوطني ومجلس إدارة الغرفة ومعالي محمد أحمد البواردي الأمين العام للمجلس التنفيذي ومعالي خلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية ومعالي راشد مبارك الهاجري رئيس دائرة الخدمة المدنية ومعالي ناصر أحمد السويدي رئيس دائرة التخطيط والاقتصاد وسعادة عبدالله راشد العتيبة رئيس دائرة النقل وسعادة الدكتور أحمد المزروعي رئيس هيئة الصحة في أبوظبي· (وام)