الإمارات

الاتحاد

«جنايات دبي» ترجئ النظر في قضية احتيال بقيمة 1,8 مليار درهم

أرجأت محكمة جنايات دبي في الجلسة التي عقدتها صباح أمسا نظر قضية احتيال على بنك دبي الإسلامي بمليار و800 مليون درهم إلى يوم الأول من مارس المقبل، وذلك لغياب القاضي المختص بها عن الجلسة التي ترأسها قاض آخر.
وتتهم النيابة العامة في هذه القضية سبعة متهمين من جنسيات مختلفة وهم باكستانيان يعملان في البنك المجني عليه أحدهما مدير إدارة التمويل والآخر نائبه ورجل أعمال تركي وثلاثة رجال أعمال بريطانيين وأميركي، وتقول إنهم استولوا على المبلغ المشار إليه عن طريق الاحتيال من خلال تقديم مستندات، وفواتير عن صفقات وهمية للبنك.
كما أرجأت المحكمة 3 قضايا اتجار بالبشر تتهم فيها النيابة العامة 10 متهمين من جنسيات آسيوية إلى 11 مارس المقبل تظهر تفاصيل إحدى هذه القضايا قيام ربة بيت آسيوية بالاتجار بـ 4 فتيات كانت أحضرتهن إلى الدولة وأوهمتهن بتوفير فرص عمل كخادمات في المنازل، لكنها أرغمتهن على ممارسة الرذيلة بواسطة الضرب وتهديدهن بنشر صور لهن كانت التقطتها لهن وهن عاريات.
وأنكر شرطيان في غرفة عمليات القيادة العامة لشرطة دبي اتهامات النيابة العامة لهما بدخولهما دون وجه حق للشبكة المعلوماتية وتعديل بيانات بها، وطالبت بمحاكمتهما وفقاً للمادة السادسة من القانون الاتحادي رقم (2) لسنة 2006 بشأن مكافحة جرائم تقنية المعلومات.
وتقول النيابة العامة إن كل من (س.ا.خ) عريف أول و(س.م.ح) شرطي أول وحال كونهما يعملان بغرفة عمليات القيادة العامة لشرطة دبي دخلا بغير وجه حق إلى موقع الشبكة المعلوماتية العائدة لشرطة دبي والخاصة بإلغاء المخالفات المرورية بواسطة أحقية بعض أفراد القوة بشرطة دبي وقاما بمطابقة الرقم العسكري مع الرقم السري وتمكنا من حذف مخالفات مرورية بقيمة إجمالية قدرها 3650 درهماً.
إلى ذلك، أحالت النيابة العامة إلى المحكمة صباح أمس خياطاً هندي الجنسية، قالت إنه قلّد أختام مطار دبي الدولي واستعملها بوضعها على جواز سفر هندي مزور لاستئجار سيارة.
كما أحالت ثلاث قضايا سرقة تتهم في الأولى عاطلاً عن العمل يبلغ من العمر 19 عاماً بسرقة 600 درهم بالإكراه عن طريق الاعتداء بالضرب على المجني عليه، فيما تتهم في الثانية أمين مستودع من الجنسية الهندية بسرقة مبالغ مالية تقدر بـ 12 ألفاً و375 درهماً من المكان الذي يعمل فيه، وتتهم بالقضية الثالثة باكستاني وآخر لا يحمل أوراقاً ثبوتية بسرقة هواتف نقالة بقيمة 850 درهماً من المجني عليهما وهما من الجنسية البنجالية حينما أوقفاهما ليلاً وأشهرا بوجهيهما سكيناً كانا يحملانها لهذا الغرض.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يوجِّه بإنشاء مراكز مسح على مستوى الدولة