الاتحاد

الرياضي

سواريز ينقذ ليفربول من كمين نيوكاسل

سواريز يحتفل بتسجيله هدف التعادل في مرمى نيوكاسل (رويترز)

سواريز يحتفل بتسجيله هدف التعادل في مرمى نيوكاسل (رويترز)

لندن (رويترز) - فشل ليفربول في الاحتفال بخوض قائده ستيفن جيرارد المباراة 600 مع الفريق بتحقيق الفوز على نيوكاسل يونايتد بعدما تعادل الفريقان 1-1 في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أمس الأول. واحتاج ليفربول لتسجيل هدف في الدقيقة 67 من مهاجمه لويس سواريز بعد أن تقدم نيوكاسل في الشوط الأول بهدف يوهان كاباني. وفي وقت سابق أمس الأول استمرت رحلة كوينز بارك رينجرز وريدينج بحثا عن الفوز الأول بالدوري بعد تعادلهما 1-1.
وصنع حاتم بن عرفة هدف نيوكاسل عندما انطلق من الناحية اليمنى قبل ان يلعب كرة عرضية الى كاباي الذي سددها في الشباك بعد 43 دقيقة. وأدرك سواريز وهو من أوروجواي التعادل عندما سيطر على كرة طويلة وراوغ الحارس تيم كرول وسدد في المرمى. وأنهى نيوكاسل المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد القائد فابريتسيو كولوتشيني بسبب التحام خشن. ويحتل نيوكاسل المركز العاشر بينما ليفربول في المركز الثاني عشر.
وفي المباراة الأولى وضع كاسبارس جوركس مدافع كوينز بارك السابق فريق ريدينج في المقدمة بعد 16 دقيقة من المباراة التي أقيمت على أرضه عندما تابع بنجاح كرة ارتدت من العارضة قبل أن يدرك جبريل سيسي التعادل لكوينز بارك بهدف جميل عندما سيطر على كرة وسددها في المرمى من مدى قريب بعد 66 دقيقة. وأهدر عادل تعرابت فرصة ذهبية لإحراز هدف الفوز لكوينز بارك رينجرز قرب نهاية المباراة. واستمر الفريقان في منطقة الفرق المهددة بالهبوط للدرجة الأدنى إذ يأتي ريدينج في المركز الثامن عشر برصيد خمس نقاط من تسع مباريات، بينما كوينز بارك في المركز التاسع عشر وله أربع نقاط من عشر مباريات.

اقرأ أيضا

غوارديولا المدرب المفضل لروبن المعتزل