الاتحاد

الرياضي

«المواطنون» غاضبون من «الأجانب» في الشباب



تغطية مباريات النسخة الخامسة لدوري المحترفين لكرة القدم لا تقتصر على رصد النتائج، وتصريحات مختلف عناصر اللعبة، خاصة الأجهزة الفنية واللاعبين، وأيضاً التحليل الفني للقاءات كل جولة، ولكن هناك أيضاً العديد من الجوانب التي تحتاج إلى إلقاء الضوء، مثل «سوبر ستار» الذي يركز على النجم الأول في الجولة، مع التركيز على أهم لحظات التحول في اللقاءات، ورصد الأحداث التي تمثل خروجاً عن النص، واللاعب الذي يجلس على دكة البدلاء ويسهم دخوله في قلب الموازين رأساً على عقب، بالإضافة إلى العديد من المحاور الأخرى التي ترصدها «الاتحاد» عقب نهاية كل جولة.


«المواطنون» غاضبون من «الأجانب» في الشباب

دبي (الاتحاد) - تفجر غضب اللاعبين المواطنين داخل فريق الشباب، بعد الجولة السادسة لدوري المحترفين لكرة القدم، ووجهوا انتقادات صريحة إلى اللاعبين الأجانب الذين لم يخدموا الفريق، ولم يساهموا في تقديم الإضافة المرجوة، حتى يخرج “الأخضر” من الأزمة التي يمر بها. وبعد لقاء الظفرة، أكد عيسى محمد مدافع “الأخضر” أن علة الفريق أصبحت واضحة وجلية، وتتمثل في ضعف أداء الأجانب، وبالتحديد المهاجمين الذين لم يخدموا الشباب، وأن إيدجار كان نقطة ضعف الفريق في المباريات الماضية، وبمجرد خروجه في اللقاء الأخير، تحسن الأداء، وتعادل الشباب، وكان قادراً على الفوز.
وطالب عيسى محمد مسؤولي الفريق بالتدخل لإنقاذ الوضع، لأن استمرار هذه العناصر السلبية، لن يخدم الفريق.
وبدوره انتقد داوود على مستوى الأجانب، معتبراً أن الجهد الذي يقدمه اللاعبون المواطنون أكبر بكثير، مما يستدعي التوقف عند هذا الأمر، ومراجعة أداء الأجانب مع الجهاز الفني. وأضاف أن الأجانب عادة ما يقدمون أفضل، مما يقدمه اللاعب المواطن، بفضل تجربتهم وخبرتهم والامتيازات التي يحصلون عليها، إلا أن ما يقدمه أجانب الشباب بعيد كل البعد عن تطلعات الفريق.

اقرأ أيضا

زيدان: نافاس «ابق معي»