الاتحاد

عربي ودولي

68 قتيلاً وجريحاً عراقياً باعتداءات وهجمات انتحارية



بغداد - ''الاتحاد''، وكالات الأنباء: أكدت الشرطة أن شاحنتين ملغومتين يقودهما انتحاريان انفجرتا عصر أمس في قاعدة للجيش العراقي شرقي الموصل ما أدى الى مقتل مدنيين وإصابة 17 عسكرياً فيما نجا كل من مستشار نائب الرئيس العراقي عمر الجبوري والنائب البرلماني عن جبهة التوافق عمر عبدالستار الكربولي من محاولتي اغتيال ببغداد· وقال العقيد أحمد الزيباري مسؤول الإعلام في الفرقة الثانية المتمركزة بالموصل: إن انتحارياً يقود شاحنة مفخخة حاول اقتحام مقر الفوج الرابع من اللواء الثاني في الجيش العراقي تبعه انتحاري آخر يقود سيارة صغيرة من نوع أوبل ألمانية الصنع·
وأوضح أن الانتحاريين اصطدما بالساتر الترابي المحيط بالمقر دون أن يتمكنا من اختراقه، مبيناً أن 18 جندياً أصيبوا بالهجوم المزدوج· وفي تكريت قالت الشرطة إن مسلحين قتلوا عميداً في الشرطة العراقية وأصابوا سائقه· كما عثرت على جثتين بالمدينة نفسها· من جهتها، قالت الشرطة: إن شخصين قتلا وأصيب 4 آخرون أمس بانفجار عبوة وسط سوق قضاء طوز خورماتو· وقالت مصادر إن مسلحين اغتالوا طبيباً لدى مروره بسيارته في منطقة بوب الشام شرق بغداد·
وأصيب 5 عراقيين بينهم شرطيان إثر سقوط سلسلة قذائف هاون قرب مقر المجلس البلدي في الدورة كما أصيب 3 من الشرطة بقذيفة هاون قرب نقطة تفتيش في معسكر الرشيد· وفي الناصرية، أعلنت الشرطة مقتل اثنين من الأعضاء السابقين في حزب البعث المنحل في هجومين منفصلين شرق المدينة· كما قتل مسلحون أحد أعضاء حزب البعث المنحل بالديوانية· من جهتها، نقلت وكالة ''أصوات العراق'' عن شرطة الديوانية قولها: إن مسلحين هاجموا المقاول جلال عبدالحسين في مكتبه بمركز المدينة مساء أمس الأول وأطلقوا عليه النار مما أدى إلى مقتله وأحد أبناء اخته وجرح ثالث· وكان مواطنون في القائم بالانبار ذكروا ان خمسة عراقيين قتلوا وجرح آخرون في هجوم شنه مسلحون على قرية دباب على الحدود السورية··
وفي السياق ذكر مصدر أمني أن جنديين عراقيين قتلا وأصيب ثلاثة آخرون أمس بانفجار عبوة قرب الفلوجة· كما أفادت الشرطة أن مسلحين أصابوا طفلين عندما ألقوا قنبلة يدوية على فناء لعب للأطفال في الزعفرانية جنوب بغداد· فيما قتل مسلحون مسؤولاً في مكتب مقتدى الصدر ببلدة جبلة قرب مدينة الحلة أمس الأول· وأعلن الجيش الأميركي أمس أن القوات العراقية مع مستشاري التحالف ألقت القبض على اثنين من الإرهابيين المشتبه بهما مساء أمس الأول بغارة بمدينة الصدر استهدفت مناوئين للقوات العراقية''· وأضاف بيان عسكري أميركي أن قوة واجهت وابلاً من إطلاق النار لدى اقترابها من المكان بالضاحية المضطربة الأمر الذي استدعى تدخل المروحيات التي أسكتت مصادر النيران· من جهتها أعلنت القوات البريطانية أنها اعتقلت 9 من المشتبه بهم خلال حادثين منفصلين شمال البصرة· وأعلن مسؤول أمني عراقي كبير أن الشرطة ألقت القبض على شخصين أحدهما سوري الجنسية كانا قد فرا من سجن بوكا الذي يقع تحت إشراف القوات البريطانية في البصرة· كما نفذت قوات أميركية عراقية عملية عسكرية في اللطيفية شمال الحلة واعتقلت 9 مسلحين ''تنظيم التوحيد والجهاد''· على صعيد متصل، اتهمت هيئة علماء المسلمين أمس ميليشيات تنتمي إلى ''تيار سياسي معروف'' لم تسمه، بقتل حارس وإضرام النار بمسجد للسنة العرب في مدينة الحلة· وعثرت شرطة بغداد على 10 جثث في مناطق متفرقة من المدينة·

اقرأ أيضا

فرنسا وألمانيا تدشنان الانتخابات الأوروبية