الاتحاد

عربي ودولي

عمرو موسى: فلسطين ستظل قضية العرب الأولى

استقبال رسمي لموسى في رام الله أمس (أ ف ب)

استقبال رسمي لموسى في رام الله أمس (أ ف ب)

رام الله (وكالات) - أكد الأمين العام السابق لجامعة الدولة العربية عمرو موسى أن القضية الفلسطينية ستظل قضية العرب الأولى وحية في ضمير شعوب الأمة العربية و لن تكون إلاّ كذلك. وشدد، خلال لقائه رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض في رام الله بعدما وصلها في زيارة قصيرة، على حتمية نيل الشعب الفلسطيني حقوقه كافة.
وقال فياض، في بيان أصدره مكتبه “إن زيارة موسى رسالة تضامن ذات مغزى مهم، خاصة لما يحظى به ضيف فلسطين الكبير من احترام وتقدير عميقين من قِبَل شعبنا وقيادته”. وذكر أنه أطلع موسى على صورة الأوضاع السياسية الفلسطينية والمخاطر التي تمر بها القضية الفلسطينية بفعل سياسة التعنت الإسرائيلية وبحث معه سبل التغلب على الصعوبات التي تواجه السلطة الوطنية الفلسطينية. وأضاف “نؤكد أهمية وقوف الأشقاء العرب مع شعبنا ومساندته لتجاوز هذه الصعوبات وبما يمكنه من الاستمرار في الصمود واستعادة حقوقه الوطنية المشروعة”. وفور وصوله إلى رام الله برفقة وفد عربي للمشاركة في المنتدى الاقتصادي العالمي المقام في نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، وضع موسى إكليلاً من الزهور على ضريح الرئيس الفلسطيني السابق الراحل ياسر عرفات.
وقال للصحفيين”نحن هنا لمناقشة وضع القضية الفلسطينية، ولكي نعيد بحثه مع الإخوة في فلسطين وعدد من الدول العربية، لمعرفة كيفية إعادة بناء عمل الجهاز السياسي العربي من أجل فلسطين”. وأضاف “هذه زيارتي الأولى للأراضي الفلسطينية المحتلة ولمدينة رام الله بالتحديد وهي تعبِّر عن الأُخوة والمحبة للشعب الفلسطيني وتأتي للاطلاع على أوضاعه، لذلك من المهم أن نزور ضريح المناضل الكبير في سبيل فلسطين الزعيم الراحل ياسر عرفات ونقرأ له الفاتحة”.

اقرأ أيضا

عشرات القتلى وملايين المشردين إثر أمطار في شرق أفريقيا