الاقتصادي

الاتحاد

125,3 مليار دولار حجم ثروات 30 مليارديراً عربياً


دبي - الاتحاد:

ارتفع عدد أصحاب المليارات في العالم العربي إلى 30 مليارديراً في ،2007 يملك كل منهم أكثر من مليار دولار بمجموع ثروات يناهز 125,3 مليار دولار، وذلك من أصل 946 مليارديراً حول العالم مجموع ثرواتهم 3,5 تريليون دولار، وكان عدد الأثرياء في العالم قد بلغ 793 مليارديراً في 2006 بمجموع ثروات وصل إلى 2,6 تريليون دولار·
وأشار تقرير لمجلة ''فوربس'' حول أثرياء العالم، في عددها لشهر ابريل إلى أن عدد المليارديرات العرب قفز بنسبة 25 في المائة خلال عام واحد مقارنة مع 19,3 في المائة نسبة الزيادة في عدد أصحاب المليارات حول العالم، في وقت سجل مجموع ثروات المليارديرات العرب ارتفاعاً بنسبة 15,4 في المائة مقابل 35 في المائة زيادة في مجموع ثروات أصحاب المليارات حول العالم·
وعلى الرغم من أن قائمة أصحاب المليارات العرب حافظت على لونها المعهود بتصدر المملكة العربية السعودية الدول العربية الأخرى من حيث عدد المليارديرات فيها وبواقع 13 مليارديراً من أصل ،30 وكذلك بتصدر الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود للقائمة بثروته التي زادت إلى 20,3 مليار دولار، إلا مفاجآت كبيرة تضمنتها القائمة للعام ،2007 تمثلت في بروز أسماء جديدة وعودة أخرى أو حتى غيابها عن القائمة، وأيضاً في تبادل المراكز التي احتلها هؤلاء·
وانضمت سبع شخصيات عربية جديدة إلى قائمة الأثرياء العرب للعام ،2007 فيما غابت شخصية واحدة هي هند رفيق الحريري التي اعتبرت في العام الماضي أصغر ثرية في العالم، وتوزعت الوجوه الجديدة بواقع ثلاثة في السعودية واثنين في كل من مصر ولبنان، في حين كان هناك شخص واحد عائد إلى القائمة من جديد وهو محمد البحر من الكويت، والذي وصلت ثروته إلى 1,4 مليار دولار·
وفي السعودية، أطل على القائمة معن الصانع بترتيبه السادس عربياً وبثروة بلغت 7,5 مليار دولار، وسليمان القصيبي بترتيبه السادس والعشرين وبثروة 1,4 مليار دولار، ومحمد الجابر بترتيبه الثامن والعشرين وبثروة بلغت مليار دولار، وفي مصر برز اسم كل من الأخوين ناصف وسميح ساويرس، حيث احتل الأول المركز العاشر عربياً بثروة 3,9 مليار دولار، فيما بلغت ثروة الثاني 1,5 مليار دولار متبوئاً المركز السادس والعشرين·
أما في لبنان، فقد كانت المفاجأة في بروز الأخوين نجيب وطه ميقاتي بثروة بلغت 2,3 مليار دولار لكل منهما، ليتشاركا بالتالي المركز السابع عشر عربياً مع سعد الدين الحريري الذي تراجع من المرتبة الثامنة في ،2006 بعدما انخفض حجم ثروته من 4,1 مليار دولار إلى 2,3 مليار دولار·
والعشرة الأوائل في قائمة مليارديرات العرب هم، الأمير الوليد بن طلال من السعودية بثروة تقدر بنحو 20,3 مليار دولار، وناصر الخرافي وعائلته من الكويت بثروة تقدر بنحو 11,5 مليار دولار، ونجيب ساويرس من مصر بثروة تقدر بنحو 10 مليارات دولار، ومحمد العمودي من السعودية بثروة تقدر بنحو 8 مليارات دولار، وعبد العزيز الغرير وعائلته من الإمارات بثروة تقدر بنحو 8 مليارات دولار، ومعن الصانع من السعودية بثروة تقدر بنحو 7,5 مليار دولار، وسليمان الراجحي من السعودية بثروة تقدر بنحو 7,4 مليار دولار، وأنسي ساويرس من مصر بثروة تقدر بنحو 5 مليارات، وصالح الراجحي من السعودية بثروة تقدر بنحو 4,4 مليار دولار، وناصف ساويرس من مصر بثروة تقدر بنحو 3,9 دولار·
وتضمن العدد الجديد من مجلة ''فوربس'' العربية، مواضيع مختلفة عن أثرياء العرب والعالم، من أمثال كارلوس حلو المكسيكي واللبناني الأصل الذي زادت ثروته 20 مليار دولار في 2006 لتناهز الـ 50 ملياراً هذا العام، وسميح ساويرس الذي امتدت استثماراته لتصل إلى جبال الألب في سويسرا، وخلف الحبتور الذي تصدر غلاف المجلة، والذي احتل المركز الخامس عشر بين أثرياء العرب والرابع إماراتيا بثروته التي بلغت 2,5 مليار دولار، بارتفاع قدره 200 مليون دولار عن حجمها في السنة السابقة·
وشملت قائمة الموضوعات في العدد الجديد من المجلة، تقريراً خاصاً عن منتدى ''فوربس'' للقيادات التنفيذية في الشرق الأوسط، والذي عقد في العاصمة القطرية الدوحة على مدى ثلاثة أيام متواصلة، من 26 إلى 28 فبراير الماضي تحت عنوان ''دفع النمو·· المخاطر والمنافع في الشرق الأوسط''، حيث شملت قائمة المتحدثين في جلسات المنتدى أكثر من 60 مسؤولاً ومديراً تنفيذياً، إلى جانب عدد من رجال الفكر والسياسة في المنطقة والعالم، على رأسهم كريستين لاغارد، وزيرة التجارة الفرنسية، والأمير أندرو دوق يورك والشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني وزير الخارجية القطري وغيرهم· وقد حضر الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني، أمير قطر، إحدى جلسات المنتدى والتي تناولت موضوع الإعلام في الشرق الأوسط·

اقرأ أيضا

روسيا: لا نحتاج اجتماعاً مبكراً لـ «أوبك+»