الإمارات

الاتحاد

مذكرة تفاهم لتسهيل إجراءات تراخيص المشاريع الصغيرة والمتوسطة

مواطنات يعرضن منتجات مشاريعهن التي تستهدفها مذكرة التفاهم

مواطنات يعرضن منتجات مشاريعهن التي تستهدفها مذكرة التفاهم

وقعت بلدية مدينة أبوظبي وصندوق خليفة لتطوير المشاريع مذكرة تفاهم تهدف إلى تسهيل الإجراءات اللازمة لتراخيص المشاريع المدعومة من الصندوق ومنحها التسهيلات اللازمة، وذلك في إطار جهود البلدية والصندوق لتهيئة بيئة الأعمال في إمارة أبوظبي والمساهمة في تعزيز فرص نجاح وتطور المشاريع الصغيرة والمتوسطة فيها.
ووقع المذكرة خليفة محمد المزروعي مدير عام بلدية مدينة أبوظبي والدكتور أحمد خليل المطوع الرئيس التنفيذي لصندوق خليفة لتطوير المشاريع.
وبموجب المذكرة، يقدم صندوق خليفة لتطوير المشاريع قائمة بأسماء وبيانات المشاريع الممولــة من قبل الصندوق ومالكيها إلى البلدية وما يطرأ من تعديلات أو إضافات بصورة منتظمة، على أن تقوم بلدية مدينة أبوظبي بتسجيل المشاريع في سجل الموردين والمقاولين حسب الفئة والتصنيف الذي ينطبق عليها بعد تقديم الرخص التجارية والوثائق اللازمة، وفقاً للنظم السارية.
كما تدعو المشاريع المنضوية تحت مظلة الصندوق، حسب فئاتها وتصنيفها، إلى المشاركة في المناقصات والممارسات المحدودة التي يطرحها الصندوق ودعوتها لتقديم عروضها في الحالات التي يتم التعاقد بشأنها بأسلوب الأمر المباشر.
وأكد خليفة محمد المزروعي أن توقيع هذه المذكرة يعكس إرادة الطرفين في تشجيع روح المبادرة والإبداع من خلال رعاية الشباب وتشجيعهم ودعمهم للمشاركة بفاعلية في نمو الاقتصاد الوطني.
كما يهدف إلى تسهيل الإجراءات لتأسيس مشاريعهم الصغيرة والمتوسطة، منوهاً بجهود صندوق خليفة وأهدافه الرامية إلى المساهمة في حل مشكلة نقص التمويل والخبرات التي قد يصادفها المستثمرون الشباب عند إقامة المشروع الذي يطمحون إلى تنفيذه وتنمية روح الاستثمار لديهم.
ويهدف التوقيع إلى دعم مبادرات المستثمرين الشباب الاستثمارية وأهمية ذلك في دعم الاقتصاد الوطني بإيجاد روافد مهمة لتنويع مصادر الدخل في الإمارة وبناء قاعدة اقتصادية قوية وتدريب وتأهيل المواطنين والمواطنات، بحيث يصبح كل منهم قادراً على إدارة مشروعه بنفسه.
وأكد استعداد بلدية مدينة أبوظبي لدعم الصندوق ومشاريعه الرائدة، مؤكداً أن البلدية تنتهج سياسة تتمحور حول أهمية تشجيع وتطوير الطاقات الوطنية الشابة بما يتناسب مع أجندة السياسة العامة لحكومة أبوظبي الرامية إلى تطوير قطاع عام يتميز بالمهارة والكفاءة.
ولفت إلى أن البلدية تعمل على المساهمة في تحقيق الغايات الحكومية الإستراتيجية، وتوفير بيئة عمل مناسبة، وتعزيز ثقافة عمل ترعى وتنمي القدرات الإبداعية والقيادية لدى الشباب في دولة الإمارات العربية المتحدة.
من جهته، أكد الدكتور أحمد خليل المطوع أن توقيع الاتفاقية مع بلدية مدينة أبوظبي يعكس حرص الطرفين على على دعم الشباب وتعزيز فرصهم لتطوير إمكاناتهم ليقوموا بدورهم نحو وطنهم ومجتمعهم، وان هذه توقيع المذكرة يندرج في هذا الإطار، لافتاً إلى حرص الصندوق على تهيئة بيئة أعمال مناسبة وصحيحة لأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

اقرأ أيضا