الاتحاد

الإمارات

الانتهاء من التحسينات المرورية بـ «الرأس الأخضر» و «بينونة»

أبوظبي (وام) - أنهت دائرة النقل في أبوظبي أمس، أعمال مشروع التحسينات المرورية لمنطقة الرأس الأخضر وشارع بينونة، وذلك في إطار استراتيجيتها التي تهدف إلى الارتقاء بالبنية التحتية لقطاع النقل في الإمارة، وإنشاء شبكة طرق ومواصلات مستدامة.
وكانت الدائرة بدأت في تنفيذ المشروع العام الماضي بهدف تحسين الحركة المرورية وشبكة النقل في منطقة الرأس الأخضر وشارع بينونة لاستيعاب الكثافة المرورية المتوقعة نتيجة للطفرة العمرانية التي تشهدها المنطقة، وتفاديا لأية آثار سلبية قد تنشأ عنها.
وينقسم المشروع إلى قسمين، الأول، عبارة عن نفق بينونة الذي يقع عند تقاطع شارع بينونة رقم 34، وشارع سلطان بن زايد الأول رقم 32 بطول 750 مترا وارتفاع 6.5 متر، ويتكون من مسارين باتجاه شارع سلطان بن زايد الأول بغرض تحسين السلامة المرورية في منطقة بينونة، بالإضافة إلى زيادة السعة الاستيعابية للتقاطعات على شوارع بينونة، وهزاع بن زايد وسلطان بن زايد.
أما القسم الثاني من المشروع فعبارة عن نفق الاتحاد الذي يقع على امتداد شارع الكورنيش في منطقة الرأس الأخضر بطول 240 مترا وارتفاع 5.5 متر، ويتكون من مسارين باتجاه أبراج الاتحاد، ما يوفر مدخلا مباشرا للأبراج.
ويتميز النفق بتصميم نصف دائري تزينه زخارف إسلامية تضيف إليه لمسة جمالية، ويهدف إلى تحسين الحركة المرورية في منطقة الرأس الأخضر لاستيعاب الكثافة المرورية المتوقعة نتيجة للطفرة العمرانية التي تشهدها المنطقة والتي تحتوي على عديد من الفنادق الفخمة ومراكز التسوق .
وتم بناء نفقي بينونة والاتحاد حسب المواصفات العالمية للطرق والأنفاق حيث تم تزويدهما بمركز تحكم ومراقبة يضم أنظمة النقل الذكية الخاصة بإدارة الحركة المرورية، وأنظمة مكافحة الحرائق، وتصريف مياه الأمطار والتهوية، بالإضافة إلى مسار إضافي على الجانب الأيمن، ورصيف مشاة داخل كلا النفقين للاستخدام في حالات الطوارئ فقط، كما تم تزويد النفقين بإنارة تعمل وفق معايير الاستدامة العالمية، والتي تهدف إلى توفير الطاقة وحماية البيئة حيث ترتبط شدة الإنارة بالتغيرات في الإضاءة الطبيعية .
وشمل المشروع توسيع جزء من شارع بينونة ليصبح بأربعة مسارات، وإنشاء مسار خاص للحافلات بإشارات ضوئية في كلا الاتجاهين لرفع كفاءة وسائل النقل الجماعي من خلال اختصار زمن الرحلات، وتشجيع الجمهور على استخدامها، كما تم تحويل الدوارين الواقعين أمام مدخل قصر الإمارات إلى تقاطعات بإشارات ضوئية، كما تم رفع كفاءة الإشارات الضوئية على جميع التقاطعات في شارع بينونة ومنطقة الرأس الأخضر لتعمل وفق أنظمة النقل الذكية حيث تعمل الإشارات المرورية حسب كثافة المركبات، بالإضافة إلى وجود مسار مخطط لعبور المشاة مزود بإشارات واضحة على جميع التقاطعات وذلك حفاظا على سلامتهم .
يشار إلى انه تم الانتهاء من جميع أعمال تحسينات الطرق في المشروع، ولم يتبق سوى إدخال العناصر الجمالية للشوارع مثل الأرصفة والتشجير والنوافير المائية، وسيتم الانتهاء كليا من المشروع مع نهاية العام الحالي.

اقرأ أيضا

سلطان القاسمي لأعضاء «الاستشاري»: خدمة المجتمع أولوية