الاتحاد

ثقافة

15 مشروعاً سينمائياً عربياً تشارك في «ملتقى دبي السينمائي»

كشف “مهرجان دبي السينمائي الدولي” اليوم عن أسماء خمسة عشر مشروعاً سينمائياً، جميعها لمخرجين عرب، تمّ اختيارها للمشاركة في “ملتقى دبي السينمائي” سوق الإنتاج المشترك، وسوف تخوض هذه المشاريع التي تمّ اختيارها المنافسة لربح جوائز بقيمة 100 ألف دولار، والحصول على فرص شراكة مع مؤسسات دولية، بهدف تحقيق شعار البرنامج وهو “من السيناريو إلى السينما”. وحقق “ملتقى دبي السينمائي” نجاحات ملفتة منذ انطلاقته، فعلى مدار السنوات الخمس الماضية تمّ إنجاز ثلاثين مشروعاً، ويجري العمل حالياً على استكمال ثلاثة عشر عملاً، وقد حقّق عدد من الأعمال التي أُنجزت في “ملتقى دبي السينمائي” نجاحات مرموقة، مثل فيلم “أميركا” للمخرجة شيرين دعيبس، الحائز على جوائز، وفيلم “لما شفتك” للمخرجة آن ماري جاسر، الذي تمّ اختياره مشاركاً من دولة فلسطين للترشّح لنيل جائزة الأوسكار للأفلام الأجنبية، وحديثاً فيلم “وجدة” باكورة أعمال المخرجة هيفاء المنصور، الذي حصد نجاحات على المستوى الدولي. والأعمال المشاركة لهذا العام هي: “ذيل الكلب”، للمخرج رامي ياسين، من الأردن، و”ليلة مقمرة”، للمخرج فارس نعناع، من تونس، “بطاطا”، للمخرجة نورا كيفوركيان، من لبنان، و”بيروت سولو”، للمخرجة صباح حيدر، من لبنان، و”امسك القمر”، للمخرج سامح زعبي، من فلسطين، و”ثقل موازن”، للمخرج سليم مراد، من لبنان، و”حتى الحمير يندمون”، للمخرجة شيرين أبوشقرا، من لبنان، و”من أ إلى ب”، للمخرج علي مصطفى، من الإمارات، و”صيد الشبح”، للمخرج رائد أنضوني، من فلسطين، و”كيلو 56”، للمخرج محمد حماد، من مصر، و”أنا، نفسي ومردوخ”، للمخرج يحيى العبدالله، من الأردن، و”ندوب وآثار”، للمخرجة ريمي عيتاني، من لبنان، و”الابن الغريب”، للمخرج عبدالله باديس، من الجزائر، و”الوادي”، للمخرج غسان سلهب، من لبنان، و”أنت الجزائر”، للمخرج فريد بنتومي، من الجزائر.

اقرأ أيضا

«الماجد» يكشف للمتدربين خفايا التدقيق اللغوي