الاتحاد

الرياضي

بوناميجو:الجزيرة ثابت المستوى ولا تظلموا فيرناندينهو

فرحة لاعبي الجزيرة وحسرة لاعبي دبا الفجيرة  (تصوير شادي ملكاوي)

فرحة لاعبي الجزيرة وحسرة لاعبي دبا الفجيرة (تصوير شادي ملكاوي)

صلاح سليمان (العين) - زاد موقف دبا الفجيرة حرجاً، بعد الخسارة الخامسة على التوالي أمس الأول، وجاءت هذه المرة على يد الجزيرة، وكان مسرحها ستاد خليفة بن زايد بنادي العين، ليبقى الفريق في مركزه قبل الأخير، برصيد نقطة “يتيمة” حصل عليها بتعادله في الجولة الافتتاحية أمام دبي دون أهداف.
ورغم الخسارة برباعية نظيفة، إلا أن دبا قد تحسن أداؤه نسبياً في مباراته أمام “الفورمولا”، مقارنة بالجولات السابقة، ولولا حالة الطرد التي تعرض لها لاعبه سعيد عبيد، لظهر بصورة أفضل، ما يؤكد أنه سوف يقدم مستوى جيداً في الأيام المقبلة، خاصة بعد أن يتم تدعيم صفوفه في التسجيلات الشتوية بعدد من اللاعبين المواطنين، والتعاقد مع أجانب أصحاب خبرة طويلة، ومهارات فنية عالية أفضل من الحاليين الذين لا يجدون القبول من مدرب الفريق الدكتور عبدالله مسفر الذي انتقدهم، وأبدى عدم رضاه عنهم في أكثر من مناسبة.
وبدا واضحاً، ومن خلال الجولات الست التي خاضها الفريق حتى أمس الأول، أنه يعاني سلبية في الخط الأمامي، ويفتقر إلى المهاجم القناص، الذي يمكنه ترجمة الفرص التي تتاح له أمام مرمى المنافسين إلى أهداف، وعلى مدار الجولات الست التي شهدتها البطولة حتى الآن، لم يسجل دبا الفجيرة سوى خمسة أهداف، بينما اهتزت شباكه 18 مرة.
وبالعودة إلى مجريات المباراة، نجد أن الجزيرة لم يظهر في مستواه المعهود، حيث قدم أداء باهتاً، وغير مقنع مقارنة بالشوط الثاني المتميز الذي قدمه في مباراة الجولة الخامسة أمام ضيفه العين، وتمكن به من العودة إلى أجواء المباراة وانتزاع التعادل، بعد أن كان متأخراً بهدفين نظيفين، وتنتظر الفريق مباراة صعبة أمام الوصل في الجولة السابعة على ملعب “الإمبراطور” في زعبيل، خاصة أن الأخير عاد أمس الأول من “دار الزين” بخسارة كبيرة قوامها خمسة أهداف نظيفة، ما يجعله أكثر حرصاً على التعويض على ملعبه وأمام جماهيره والعودة مجدداً إلى فرق المقدمة.
من جهة أخرى، أكد البرازيلي باولو بوناميجو مدرب الجزيرة، أن فريقه لم يكن متهاوناً أمام مضيفه دبا الفجيرة، بل لعب بكل قوة وجدية، لافتاً إلى أن البطاقة الحمراء التي حصل عليها لاعب دبا سعيد عبيد في وقت مبكر من المواجهة سهلت كثيراً من مهمة الجزيرة، وقادت إلى الفوز برباعية نظيفة.
وقال: “بنينا استراتيجيتنا قبل انطلاقة اللقاء على الأداء القوي والسريع، وبالفعل نجح اللاعبون في تنفيذ ما خططنا له، وبنينا هذه الاستراتيجية بناء ما توافرت لدينا من معلومات عن الطرف الآخر، خلال متابعتنا لمبارياته السابقة، وعرفنا أنه يعتمد دائماً على التنظيم الدفاعي، ويملك مدافعين جيدين ينفذون خططهم الدفاعية بشكل لا بأس به، ولكننا استطعنا اختراق هذا التنظيم الدفاعي في وقت مبكر بهدف سجله دلجادو في الدقيقة الرابعة، قبل أن تتوالى الأهداف فيما بعد، ونحقق الفوز بنتيجة كبيرة”.
وبسؤاله عن أسباب تدني مستوى أداء الجزيرة في اللقاء الذي لم يرتق إلى ما قدمه في مباراة الجولة الخامسة أمام العين، قال بوناميجو: “بدأنا المباراة وأنهيناها بشكل جيد، وحصلنا على العديد من الفرص لم نستغلها جميعاً، وما أعيبه على لاعبي الجزيرة، عدم استثمارهم للفرص العديدة التي لاحت لهم أمام مرمى المنافس، ولم يسجلوا منها المزيد من الأهداف، ولا ننسى أن دبا الفجيرة لعب جيداً في بعض الفترات، ولكنه لم يوفق في التسجيل، ولا أرى أن مستوى الجزيرة قد اختلف كثيراً عن مستواه السابق، حيث ما زال يقدم مستوى ثابتاً”.
وعن مباراته القادمة التي يحل فيها ضيفاً على الوصل بملعبه في زعبيل يوم الجمعة المقبل قال: “لا شك أن الوصل فريق كبير، ويتمتع بمستوى فني قوي، وأعتبره أحد الفرق الستة التي أرشحها للمنافسة على الفوز ببطولة دوري هذا الموسم، ومن هذا المنطلق، أرى أن المباراة لن تكون سهلة بكل المقاييس، بل على العكس تماماً، ستكون صعبة وحافلة بالحماس والندية والإثارة”.
وفي نهاية حديثه، دافع المدرب البرازيلي بوناميجو عن لاعبه فيرناندينهو، والمستوى المتواضع الذي كان عليه في مباريات الجزيرة، مؤكداً أن بداية اللاعب مع الفريق كانت جيدة، إلا أنه تعرض لإصابة في القدم، ما أدى إلى انخفاض مستواه، وهو في حاجة لمزيد من الوقت، حتى يستعيد كامل عافيته، ويعود إلى مستواه المعروف.


جاسم مسعود: نعد بتقديم مستوى أفضل

العين (الاتحاد) - أوضح جاسم مسعود لاعب دبا الفجيرة أن لاعبي فريقه قدموا مباراة جيدة المستوى أمام الجزيرة، قبل أن يتراجعوا في الشوط الثاني من اللقاء، بسبب الضغط الكبير الذي مارسه عليهم لاعبو الفريق المنافس، سعياً من جانبهم لحسم نتيجة اللقاء، علاوة على الأسلوب الفردي الذي لجأ إليه بعض اللاعبين في فريقه، مما أدى إلى عدة صعوبات لم تمكنهم من تعديل النتيجة.
ووعد جاسم بتقديم مستوى أفضل في المباريات المقبلة من بطولة دوري المحترفين، على الرغم من الصورة المهزوزة التي ظهر عليه دبا الفجيرة بسبب تراجع نتائجه في المنافسة بعد النقطة الوحيدة التي حصدها من تعادله مع دبي في الجولة الأولى.

ألكساندر: الأجانب يؤدون دورهم على أكمل وجه

العين (الاتحاد) - أرجع مهاجم دبا الفجيرة، البرازيلي ألكساندر ميديروس أسباب خسارتهم الخامسة على التوالي أمام الجزيرة إلى سوء الحظ الذي لم يقف بجانبهم، بجانب جملة الأخطاء التي ارتكبوها، رغم التطور الواضح في المستوى الفني، من جانب زملائه اللاعبين.
وقال إن المشكلة التي يعاني منها فريقه تتمثل في وجود عناصر شابة تفتقر إلى الخبرة الميدانية، والتي تلعب أمام أفضل الأندية والنجوم في بطولة الدوري التي يشاركون فيها للمرة الأولى في تاريخ النادي، ولكن هذا الأمر لا يقلل من فرصتنا في تحسين نتائجنا في الجولات القادمة من المنافسة .
ونفى ألكساندر وجود أي تقصير من جانب اللاعبين الأجانب في صفوف دبا الفجيرة، مؤكداً أن العمل يجب أن يكون جماعياً يشارك فيه كل أفراد الفريق ، وقال: نحن نؤدي دورنا وواجبنا داخل المستطيل الأخضر كما ينبغي وكرة القدم تقبل جميع الاحتمالات وفقاً لظروف كل فريق.



سالم مسعود:
إصابة الكاحل طفيفة

العين (الاتحاد) ـ قال سالم مسعود مدافع الجزيرة الذي تعرض للإصابة في المباراة إثر لعبة خشنة من لاعب دبا الفجيرة سعيد عبيد، إنه يشعر بتحسن كبير، وأن الآلام التي شعر بها في الكاحل ليست مخيفة، ولن تمنعه من المشاركة في المباراة القادمة أمام الوصل.
وأكد أن الفوز الذي خرجوا به من مباراتهم مع دبا الفجيرة لم يأت بسهولة بسبب رغبة الطرف المنافس في تعديل وضعه، والعودة إلى أجواء اللقاء، وتحسين نتائجه على خريطة جدول الترتيب، ما نتجت عنه صعوبات كثيرة، عرفوا كيف يتغلبوا عليها بالعزيمة والإرادة والأداء المتماسك .


الطرد قلب سيناريو المباراة
عبد الله مسفر: دبا الفجيرة يتطور والجزيرة
ليس في حاجة لمساعدة الحكام
العين (الاتحاد) - بارك الدكتور عبدالله مسفر مدرب فريق دبا الفجيرة، فوز الجزيرة بالمباراة، مؤكداً أنه فوز مستحق، بعد أن حالفه التوفيق في التسجيل، خاصة هدف السبق الذي جاء في وقت مبكر، وبعد مرور أربع دقائق فقط على بداية اللقاء.
وقال: “بصراحة كنت أخشى أن تستقبل شباكنا هدفاً في مثل هذا التوقيت، وهو ما حدث بالفعل، لأنني كنت على ثقة بأن فريقي سيكون نداً للجزيرة، إذا مرت الدقائق الأولى بسلام، وجهزت الفريق بشكل جيد للظهور في مستوى مغاير، ولكن الهدف أثر على معنوياتهم، كما أن السيناريو الذي رسمناه لهذا اللقاء تغير بعد طرد المدافع سعيد عبيد، ما أدى إلى بعثرة كل الأوراق، حيث تلقت شباكنا الهدف الثاني من هذا الخطأ، ولو أن الجزيرة تعرض لهذا الموقف لتأثر أداؤه أيضاً”.
وأضاف: “أشكر لاعبي فريقي لأنهم تماسكوا، على الرغم من الظروف الصعبة التي واجهتهم، وتكملتهم المباراة بعشرة لاعبين، وكانوا قاب قوسين أو أدنى من معادلة النتيجة، عندما كان الجزيرة متقدماً بهدف، ولكن الحارس الجزراوي علي خصيف تمكن من إبعاد رأسية عبدالرزاق الحسين في الوقت المناسب، ولا أعتقد أن الجزيرة كان في حاجة لمساعدة من الحكم الذي قرر طرد مدافعنا سعيد عبيد في واقعة لا تستحق أكثر من بطاقة صفراء، وعلى الرغم من الخسارة، إلا أنني لا أحمل المسؤولية لأي لاعب في الفريق، لأنهم أدوا ما عليهم رغم النقص العددي”.
وقال مسفر: “ما زلنا في بداية عملنا ونبذل كل الجهد لتغيير صورة الفريق، وأعتقد أن دبا الفجيرة سوف يتطور في المرحلة القادمة، وقد لاحظ الجميع أن هناك تحسناً في أدائه، وإن كان بسيطاً، وأمامنا مباراة كبيرة مع فريق الوحدة الذي سيلعب على أرضه وبين جماهيره، وليس أمامنا إلا أربعة أيام فقط لتجهيز اللاعبين الذين يعانون الإرهاق بسبب التنقل لمسافات طويلة، ولكننا نأمل أن نقدم مباراة جيدة المستوى”.
وقال مدرب دبا الفجيرة: “سوف أستغل فترة توقف الدوري في الأيام المقبلة، لإعادة ترتيب أوراق الفريق وإعداده بدنياً وفنياً، وأن اللاعبين لم يستوعبوا بدرجة كبيرة حتى الآن الطريقة الهجومية التي نلعب بها، عندما تكون الكرة بحوزتهم، حيث ما زالوا في حاجة لمزيد من الوقت لتنفيذ ما هو مطلوباً منهم هجومياً، لأن مشكلتنا في تسجيل الأهداف، واللاعبون الأجانب لم يساعدونا في هذه الناحية، ويمكن القول إن ألكساندر ميديروس قد ظهر بشكل أفضل في لقاء الجزيرة، إلا أنه لم يصل إلى مستوى أجانب لاعبي الجزيرة”.
وأضاف: “نسعى لدعم صفوف الفريق بعدد من اللاعبين المواطنين في الفترة المقبلة، وذلك بالتنسيق مع مجلس إدارة النادي، وندرك تماماً أن هذا الوقت سيكون صعباً على الفريق، لأنه لا يوجد وقت كافٍ للعمل، ولا أحد يتخيل أن نصف لاعبي الفريق الذين لعبوا أمام الجزيرة في العين توجهوا بعد المباراة مباشرة إلى أبوظبي ليشاركوا في مباراة الرديف في اليوم التالي أمام الجزيرة على ملعب الأخير، وهذا بكل تأكيد أمر صعب للغاية، ولكننا نحاول أن نجد العلاج مع إدارة النادي في المرحلة المقبلة”.

جمعة عبد الله:
نركز الآن على مباراة الوصل

العين (الاتحاد) - أكد جمعة عبد الله مدافع الجزيرة، أن مباراتهم أمام دبا الفجيرة لم تكن نتيجتها مضمونة لفريقه، قبل أن تبدأ المواجهة، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن مضيفهم سبب لهم متاعب عديدة، بعد المحاولات التي قام بها لاعبوه، وشكلت خطورة على مرمى علي خصيف، سعياً منه لتعديل النتيجة قبل نهاية المباراة . وأضاف: “أثر الهدف المبكر الذي سجله اللاعب دلجادو على معنويات لاعبي دبا الفجيرة، ووضعهم تحت ضغوط كبيرة، بالإضافة إلى حالة الطرد المبكر التي تعرض لها المدافع.
وقال: يتوجب علينا أن ننسى ما حدث في مباراة دبا الفجيرة، وأن نوجه كل تركيزنا نحو مباراتنا القادمة المهمة أمام الوصل ضمن الجولة السابعة، حتى يتسنى لنا متابعة مرحلة النتائج الإيجابية، وعدم التراجع عن طموحاتنا والبقاء في صلب المنافسة ضمن فرق الصدارة.
من ناحيته توجه عبدالله موسى مدافع الجزيرة بالشكر إلى زملائه اللاعبين، لأن الهدفين اللذين سجلهما في مرمى دبا الفجيرة كانا ترجمة لجهودهم.
وقال: حققنا ما نريده من المباراة التي أؤكد أنها لم تكن سهلة كما تخيلها الجميع قبل أن تبدأ، لا شك أن مستوى دبا الفجيرة تطور نوعاً ما، وينبغي علينا طي صفحة هذه المباراة، وأن نضاعف من جهودنا لنبقى ضمن فرق المقدمة، خاصة أن مباراة قوية تنتظرنا أمام الوصل، ما يفرض علينا كامل الجاهزية من النواحي كافة، لنحصد المزيد من النقاط في سباق البطولة حتى لا نتأخر عن فرق الصدارة.

اقرأ أيضا

سولشاير يؤكد وجود مباحثات لبيع أليكسيس سانشيز