الاتحاد

الاقتصادي

854 مليون درهم أرباح «دبي الإسلامي» في 9 أشهر

مقر بنك دبي الإسلامي (الاتحاد)

مقر بنك دبي الإسلامي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد) - حقق بنك دبي الإسلامي 854 مليون درهم ارباحا صافية في الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي مقارنة مع 850 مليون درهم خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.
وقال البنك في بيان صحفي أمس إنه حقق 298,5 مليون درهم صافي أرباح في الربع الثالث من العام الحالي ليحافظ بذلك على مستوى ربحية مواز لما حققه البنك خلال الفترة نفسها في العام الماضي.
واستقر إجمالي أصول “بنك دبي الإسلامي” بتاريخ 30 سبتمبر 2012 عند 93,7 مليار درهم، مقارنة بـ 90,6 مليار درهم بتاريخ 31 ديسمبر 2011، ما يمثل نمواً نسبته 3,5%. أما الأرباح التشغيلية وهي الأرباح الصافية قبل احتساب خسائر انخفاض قيمة الموجودات، فقد حققت نمواً بنسبة 9,6% في الربع الثالث من العام 2012 مقارنة بالفترة ذاتها من العام 2011.
واستمر “بنك دبي الإسلامي” خلال الربع الثالث من العام 2012 بسياسته المتحفظة في تجنيب مخصصات إضافية، مع تخصيص 309 ملايين درهم، مقارنة مع 217 مليون درهم خلال الفترة ذاتها من العام 2011، بنمو قدره 43%. وخلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2012، بلغت قيمة المخصصات 849 مليون درهم، مقارنة بـ 718 مليون درهم خلال الفترة ذاتها من العام 2011، بما يعكس تركيز الإدارة على تعزيز ميزانية البنك باستمرار.
وحققت ودائع العملاء نمواً بنسبة 3,3% لتصل إلى 66,9 مليار درهم إماراتي بتاريخ 30 سبتمبر 2012، مما يؤكد على وضع البنك القوي من حيث السيولة النقدية، إذ بلغت نسبة التمويل إلى الودائع نحو 82%. كما حقق البنك قيمة جيدة لنسبة كفاية رأس المال وفق معايير “بازل 2” بلغت 18,4%، وبلغت نسبة كفاية رأس المال من الطبقة الأولى (Tier 1) 14.3%.
وقال معالي محمد إبراهيم الشيباني، مدير ديوان صاحب السمو حاكم دبي ورئيس مجلس إدارة “بنك دبي الإسلامي”: “نجح ‘بنك دبي الإسلامي’ خلال الربع الثالث من العام 2012 في تحقيق أداء مالي قوي وملحوظ يتزامن مع الاستمرار في سياسته المتحفظة في تجنيب المخصصات، وهو ما يتجلى في النمو المحقق في النسب الرئيسية للميزانية العمومية. ونحن على ثقة بأن هذه السياسة الرشيدة التي نعتمدها في إدارة أعمالنا ستعزز من استفادة البنك من المناخ الاقتصادي الإيجابي في دولة الإمارات العربية المتحدة”.
من جهته، قال عبدالله الهاملي، الرئيس التنفيذي لبنك دبي الإسلامي “بالتزامن مع المضي قدماً في تعزيز كفاءة عملياته، ركز ‘بنك دبي الإسلامي’ خلال الربع الفائت على طرح العديد من المنتجات المبتكرة في السوق، ومنها حساب ‘شاطر’ للتوفير المخصص للأطفال. وبفضل قاعدة التمويل المستقرة والمتنوعة وباقة المنتجات المبتكرة التي يقدمها، يحافظ “بنك دبي الإسلامي” على مكانته الراسخة في تقديم أفضل الخدمات المالية التي تلبي احتياجات المتعاملين من الأفراد والشركات في مختلف أنحاء الدولة”.
وشهد الربع الثالث من العام 2012 إطلاق أول حساب توفير يقدمه “بنك دبي الإسلامي” خصيصاً للأطفال تحت اسم “شاطر”، وذلك بهدف غرس ثقافة الادخار في عقول الأطفال متيحاً لهم التحلي بحس المسؤولية الماليّة منذ سن مبكّرة. ويتضمن حساب “شاطر” باقة من المزايا الحصريّة والمبتكرة التي تشجع الأطفال على ادخار الأموال حتى يتسنّى لهم تحقيق طموحاتهم في المستقبل.
كما واصل “بنك دبي الإسلامي” خلال هذه الفترة مبادراته المتميزة في دعم أهدافه الطموحة في مجال التوطين، بما في ذلك إطلاق برنامج التدريب الصيفي السنوي “اكتسب” لمواطني الدولة من الشباب، وذلك بمشاركة 105 مواطناً من الكوادر الوطنية الشابة التي تطمح إلى العمل في قطاع التمويل والصيرفة الإسلامية. كما استقبل البنك 20 مواطنة إماراتية من كل من أبوظبي ودبي في النسخة الأخيرة من برنامج “إماراتي”، الدورة التدريبية المتخصصة التي تمتد لفترة 6 أشهر، بهدف صقل مهاراتهن وإثراء خبراتهن في قطاع الخدمات المصرفية.

اقرأ أيضا

ترامب: أميركا "قريبة جداً" من إبرام اتفاق تجارة "كبير" مع اليابان