صحيفة الاتحاد

الرئيسية

بارزاني يعلن تحرير سنجار من أيدي "داعش"

أعلن رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني، اليوم الجمعة، "تحرير" سنجار (شمال العراق) من سيطرة تنظيم "داعش" تزامنا مع دخول قوات البشمركة الكردية المدينة التي تمثل المعقل الرئيسي للاقلية الايزيدية في العراق.


وقال بارزاني خلال مؤتمر صحافي عقد في سنجار "في هذا اليوم التاريخي سجلت قوات البشمركة ملحمة تاريخية وانا هنا للاعلان عن تحرير سنجار" التي وقعت تحت سيطرة الإرهابيين في اغسطس 2014.


وقد بدأت القوات الكردية العراقية الخميس عملية تحرير سنجار وتمكنت من استعادة عدد من القرى المحيطة بالمدينة.


وكان وزير الخارجية الاميركي جون كيري اعلن في تونس في وقت سابق انه "واثق" من ان المدينة ستتحرر "خلال ايام".


واكد بارزاني ان "سنجار تحررت بدماء البشمركة واصبحت جزءا من كردستان" وتابع "سنعمل مع الحكومة العراقية لجعلها محافظة".


وقال بارزاني "اي انتصار في اي مكان سيؤثر بشكل ايجابي وتحرير سنجار سيكون له تأثير كبير على مسألة تحرير الموصل".


وتقع سنجار على خط اساسي لامدادات تنظيم "داعش" يربط بين الموصل، معقله في العراق، وسوريا حيث يسيطر على مناطق واسعة. وسيشكل قطع هذا المحور ضربة كبرى للإرهابيين في مجال نقل المقاتلين والمعدات بين شمال العراق وسوريا.


وكان بيان لمجلس امن اقليم كردستان، افاد في وقت سابق ان "قوات البشمركة دخلت مدينة سنجار من اربع جهات لتطهير المدينة من بقايا تنظيم داعش الارهابي".


واستولى تنظيم "داعش" على سنجار في اغسطس 2014 وارتكب تجاوزات عديدة بحق الاقلية الايزيدية الدينية التي كانت تعيش فيها.