الاتحاد

عربي ودولي

جيتس يدعو إلى إغلاق جوانتانامو واحتجاز عدد من معتقليه مدى الحياة

واشنطن - وكالات الأنباء: دعا وزير الدفاع الأميركي روبرت جيتس الكونجرس الأميركي إلى البحث عن سبل لإغلاق السجن العسكري في قاعدة جوانتانامو الأميركية في كوبا لكنه رأى أن أي حل يجب أن يضمن بقاء عدد من المعتقلين محتجزين مدى الحياة·
وقال جيتس خلال جلسة استماع في مجلس النواب الأميركي مساء أمس الأول ''هل هناك طريقة تتفق مع اللوائح للتعامل مع المخاوف بشأن هؤلاء الذين توجد ضرورة لاحتجازهم للأبد ولكن دون مرورهم عبر نظام قضائي حيث يوجد احتمال لإخلاء سبيلهم· انا لا أعرف الإجابة''· وتابع ''إن بعض المعتقلين قالوا إنهم سيهاجمون الولايات المتحدة مرة أخرى إذا أطلق سراحهم· وإذا نقلت الولايات المتحدة المعتقلين إلى مكان ما آخر فإن الحكومة الاتحادية يجب أن تضمن أنهم لن يتمكنوا من العثور على سبيل للحرية''· ودعا الكونجرس والبيت الأبيض إلى مناقشة القضية، موضحا ''أعتقد صراحة أنه مجال يحتاج إلى قدر من الحوار بين الكونجرس والإدارة''·
وفيما حذر نواب ديمقراطيون من احتمال حدوث أي خطأ في محاكمة المشتبه بضلوعهم في الارهاب، قال جيتس ''اعتبر ان هناك شكا بشأن هذه المحاكمات بسبب الامور التي حدثت في جوانتانامو وقد سعيت من اجل نقلها الى الولايات المتحدة لانني شعرت انه مهما كانت درجة شفافية وانفتاح هذه المحاكمات، فانها اذا اجريت في جوانتانامو لن تتمتع بصدقية في المجتمع الدولي''· وخلص إلى أن ''حل مسألة مستقبل جوانتانامو يعتبر تحديا لأن المعتقلين يشكلون تهديدا حقيقيا ويجب عدم اطلاق سراحهم مطلقا''·
في غضون ذلك أدانت محكمة عسكرية أميركية استثنائية في جوانتانامو أمس المعتقل الأسترالي ديفيد هيكس بتهمة ''تقديم دعم مادي للإرهاب''، بعد أن قبل القاضي إقراره بأنه مذنب في إطار اتفاق سيحدد عقوبته بالسجن لمدة لا تزيد على 7 سنوات، إضافة إلى السنوات الخمس التي أمضاها معتقلاً دون محاكمة· واعترف هيكس في بداية الجلسة بأنه تدرب في معسكر لتنظيم ''القاعدة'' في أفغانستان وسيتم في ختام محاكمته ترحيله إلى أستراليا، حيث سيمضي فترة عقوبته·
كما أقر المعتقل السعودي مصطفى احمد الهوساوي في جوانتانامو في محضر جلسة استماع في القاعدة نشرته وزارة الدفاع الأميركية أمس الأول بأنه أجرى اتصالات مع قائد منفذي هجمات سبتمبر عام 2001 على نيويورك وواشنطن، محمد عطا وتبلغ من اعضاء آخرين في تنظيم ''القاعدة'' بأن العملية باتت وشيكة· واكد أنه عضو في تنظيم ''القاعدة'' وانه التقى زعيمه اسامة بن لادن 4 أو 5 مرات·
إلى ذلك، ذكرت الوزارة أن المعتقل السعودي عبدالرحيم الناشري المشتبه بمسؤوليته عن تفجير المدمرة الأميركية ''كول'' قبالة اليمن عام 2002 أبلغ لجنة عسكرية في جلسة مماثلة بأنه تعرض للتعذيب كي يعترف بوقائع لم يقترفها، وما إن اعترف حتى بدا معتقلوه مرتاحين وأوقفوا التعذيب·

اقرأ أيضا

مقتل متظاهر خلال احتجاجات في جنوب العراق