الاتحاد

الرياضي

الشارقة يسعى للخروج من نفق فاندرليم

استعد فريق الكرة بنادي الشارقة لمواجهة الوحدة اليوم على أمل الخروج من النفق المظلم الذي أدخله فيه المدرب الهولندي فاندرليم الذي تمت إقالته مؤخرا خاصة في الأسابيع الثلاثة الأخيرة والتي خسر فيها الفريق مباراتين في الدوري واختتمها بالخروج من بطولة الكأس على يد الإمبراطور الوصلاوي برباعية نظيفة·
وكان المدرب المؤقت للفريق وجدي الصيد قد صب اهتمامه خلال الأيام القليلة الماضية على الروح المعنوية ومحاولة إعادة الثقة الى نفوس اللاعبين من أجل إيقاف نزيف النقاط الذي تراجع بالفريق في جدول المسابقة بعد أن كان قاب قوسين أو أدنى من الدخول الى مثلث المنافسة على درع هذا الموسم·
كما ركز المدرب أيضا على إجراء بعض التعديلات سواء على طريقة اللعب التي سيواجه بها الوحدة أو تشكيلة الفريق التي ينتظر أن تشهد عودة كل من الإيراني مسعود شجاعي وعبدالله سهيل إلى القائمة الأساسية من أجل زيادة الفاعلية الهجومية من ناحية ودعم الجبهة اليسرى للفريق من جانب آخر خاصة أن نسبة تسجيل الأهداف لا تليق باسم فريق بحجم الشارقة· كما يركز وجدي الصيد أيضا على زيادة الترابط بين خطوط الفريق وقلة الأخطاء سواء في عملية التمركز أو حتى في التمرير خاصة في الثلث الأخير من ملعب المنافس·
ويزيد صعوبة الأمر بالنسبة لفريق الشارقة أنه يواجه منافسا ربما يمر بنفس الظروف ويريد أن يخرج من الحالة غير الطبيعية التي يعيشها خاصة أنه يكتظ بالنجوم وله تاريخ جيد مع البطولات يشفع له· وكانت جمعية محبي نادي الشارقة قد أقامت حفل عشاء للاعبي الفريق الأول حضره المسؤولون بالنادي بهدف إعلان وقوفهم خلف الفريق ومساندته في المحنة التي يعيشها على أمل العودة الى سيرته الأولى·
ومن جانبه أكد عبدالعزيز محمد مدير الفريق أنه ليس هناك وقت لحدوث المزيد من نزيف النقاط إذا كان الفريق جادا في سعيه لتبوؤ مكانة في جدول المسابقة أو المنافسة على الدرع حيث لم يتبق سوى تسع مباريات فقط على انتهاء الدوري، وبالتالي لا مفر من بذل كل الجهد من قبل اللاعبين لكي يعود الفريق الى سابق عهده·

اقرأ أيضا

"اكويا" بطل كأس رئيس الدولة للخيول العربية في إيطاليا