الاتحاد

عربي ودولي

فياض: سنزرع ألف شجرة زيتون مكان كل شجرة يقتلعها الاحتلال

فياض خلال حضوره مهرجان قطف الزيتون السنوي في بيت لحم أمس (أ ف ب)

فياض خلال حضوره مهرجان قطف الزيتون السنوي في بيت لحم أمس (أ ف ب)

رام الله (وكالات) - أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض أمس، أن وزارة الزراعة الفلسطينية أعدت “خطة استراتيجية” لزرع ألف شجرة زيتون بدل كل شجرة يقتلعها الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيه في الضفة الغربية بغية طرد المزارعين الفلسطينيين من أراضيهم.
وقال، في كلمة ألقاها لدى افتتاح مهرجان قطف الزيتون السنوي الثاني عشر في بيت لحم، إن السلطة الوطنية الفلسطينية تعمل وستعمل بكل إمكاناتها من أجل تعزيز صمود المزارع الفلسطيني باعتباره “عنوان الصمود والتجذر في الأرض الفلسطينية”.
وأضاف فياض “هناك مسؤولية كبيرة تقع على عاتقنا جميعاً كفلسطينيين لدعم مزارعي الزيتون خصوصاً والقطاع الزراعي عموماً؛ لأن شجر الزيتون يمثل عنوان الصراع مع الاحتلال ومستوطنيه الذين يستهدفونه بشكل خاص، وستتم زراعة 700 ألف غرسة زيتون رداً على ممارسات الاحتلال ومستوطنيه وهي نسبة ألف شجرة مقابل كل شجرة زيتون اقتُلعت هذا العام”.
وأضاف “لا يمكن للاحتلال أن يغير معالم فلسطين من خلال اقتلاع الزيتون وتجريف الأراضي، وسيبقى شجر الزيتون رمزاً للصمود والتحدي”. وتابع “إننا نحتاج، للنهوض بالوقع الزراعي، إلى عدة أمور أبرزها المياه التي يسيطر عليها الاحتلال ويسرقها من مصادرها الطبيعية، وثانيها التسويق”.
وخلص إلى القول “إن السلطة الوطنية تبني الوطن لبنة لبنة في طريقنا الطويل لنيل الحرية والاستقلال، وشعبنا حمى ثقافته ووطنه وأرضه وشجره على مر سنوات الاحتلال وسيواصل نضاله حتى نيل الحرية والاستقلال”.

اقرأ أيضا

اجتماع بين حزبين لتشكيل ائتلاف حكومي ينهي الأزمة السياسية في إيطاليا