الاتحاد

الاقتصادي

واشنطن تعتزم فرض رسوم على الصلب الروسي

واشنطن (رويترز) - قالت مصادر بالحكومة وقطاع الصناعة في الولايات المتحدة إن واشنطن تستعد لفرض رسوم كبيرة لمكافحة الاغراق على لفائف الصلب الروسية في اوائل ديسمبر إذا لم يتمكن الجانبان من إبرام اتفاق جديد في الأسابيع المقبلة.
ويتعلق الخلاف باتفاق ابرم في 1999 يضع حدا أدنى لأسعار لفائف الصلب الروسية التي تباع في الولايات المتحدة.
وتثير هذه المسألة خلافا بين شركة نوكور كورب وبعض المنتجين الأمريكيين الآخرين من جهة وشركات روسية للصلب من جهة أخرى.
وكانت وزارة التجارة الأميركية أصدرت قرارا أوليا بأن السعر الأساسي الوارد في اتفاق 1999 منخفض جدا بالنظر الى الظروف الحالية للسوق مما يتعذر معه حماية المنتجين الأميركيين من واردات ضارة. وتنتهي المهلة المحددة لاتخاذ قرار نهائي بشأن تعديل الاتفاق يوم الجمعة الموافق 30 نوفمبر رغم أن من المتوقع أن تعلن الوزارة قرارها يوم الاثنين الموافق الثالث من ديسمبر.
وفي الوقت نفسه يجري مسؤولو الوزارة محادثات مع الحكومة الروسية حول إبرام اتفاق جديد من شأنه أن يرفع الحد الأدنى لسعر لفائف الصلب الروسية.

اقرأ أيضا

«فيسبوك» تواجه مخاطر التفكيك