الاتحاد

دنيا

لعبة تعليمية مخصصة للمديرين

ليون (وكالات) - الألعاب الجدية تختلف كليا عن ألعاب الفيديو الترفيهية، لأنها تستخدم للتعليم والتسويق والاتصالات وغيرها من المجالات المهمة في حياتنا. فهي عبارة عن أداة تعليمية ثورية إذ وجدت مكانا لها العالم المهني.
“الألعاب الجدية” هو عنوان المعرض الذي يقام حاليا في مدينة ليون الفرنسية، فهنالك ما يربو على أربعين عارضا قدموا آخر ابتكاراتهم في هذه النسخة الثامنة.? وترى الوكالة الأوروبية الإخبارية أن هنالك العديد من الألعاب التعليمية، متوفرة على الإنترنت بعضها يساعد في الحصول على الاستجابة المناسبة في العمل مثلا، والبعض منها متقدمة جدا فيما يتعلق بالناحية النفسية وغير ذلك الكثير. أما اللعبة الجديدة لهذا العام، فهي لعبة طورتها “إي تي كوم”، وهي موجهة لمديري الشركات، حيث تعلمهم كيفية إجراء مقابلة مع موظف له مشاكل في عمله، وخلال المقابلة، تتوفر للمدير خيارات مختلفة تمكنه من دراسة ردود فعل الموظف المختلفة، وكيفية التعامل معها.

اقرأ أيضا