الاتحاد

عربي ودولي

انتحار ضابط أمن الرئاسة الأميركية

واشنطن (رويترز) - قال مصدر في إنفاذ القانون يوم أمس الأول انه عثر على جثة ضابط من الأمن الخاص بالرئيس الأميركي باراك أوباما يوم السبت في حالة انتحار واضحة. وقال المصدر إن العميل الخاص رافائيل بريتو كان يخضع للتحقيق بتهمة إقامة علاقة رومانسية لم يفصح عنها مع أجنبية.
وقال ماكس ميلين المتحدث باسم أمن الرئاسة إن شرطة (العاصمة) مقاطعة كولومبيا تجري التحقيق في حالة الوفاة. وأضاف ميلين “عمل رافائيل بريتو 20 عاما بشكل مميز مع جهاز أمن الرئاسة اتسمت بالإنجاز والتفاني وإقامة الصداقات وينعي جهاز أمن الرئاسة الزميل المحترم.” وقال المصدر إن بريتو لم يخضع للتحقيق بسبب تسريب معلومات حساسة أو سرية لكنه خضع لإجراءات إدارية لمعرفة ما إذا كان انتهك قواعد جهاز أمن الرئاسة. ولم تقدم جويندولين كرامب المتحدثة باسم إدارة شرطة العاصمة تفاصيل عن التحقيق الجاري.

اقرأ أيضا

شرطة نيويورك تضبط مشتبهاً به أثار موجة من الذعر بمحطة قطارات أنفاق